أمريكا ترفض منح العليمي تأشيرة وتلوح بالاعتراف بـ”الحوثيين”

اخترنا لك

رفضت الولايات المتحدة، الثلاثاء، منح رشاد العليمي، رئيس السلطة الموالية للسعودية تأشيرة دخول لزيارة واشنطن، يتزامن ذلك مع إعلان وزير الخارجية الأمريكي إسقاط مبدأ تصنيف من وصفهم بـ”الحوثيين” على لائحة العقوبات من قائمة الأولويات لإدارة بايدن.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر في حكومة معين بأن السفير الأمريكي ابلغ وزير الخارجية في حكومة معين، احمد عوض بن مبارك بان الوقت غير مناسب لزيارة العليمي إلى واشنطن.

وكان بن مبارك الذي تعرض لحملة إعلامية بعد فشله بتنظيم لقاء يجمع العليمي بالرئيس الأمريكي جو بايدن على هامش قمة جدة اجرى اتصالا بالسفير الأمريكي في اليمن، ستيفن فاجن، في محاولة لترتيب زيارة تحفظ للعليمي ماء وجهه بعد اهانته في السعودية.

وتزامن رفض الولايات المتحدة زيارة العليمي مع تصريح جديد لوزير الخارجية انطوني بلينكن ألمح فيه إلى عدم نية بلاده الاعتراف بشرعية السلطة الموالية للسعودية جنوب اليمن، مشيرا في تعليق له إلى أن إدارة بايدن لم تعد من ضمن أولوياتها إدراج حركة أنصار الله على لائحة العقوبات وأن كل همها الأن التمديد للهدنة والبناء للسلام في  إشارة إلى أن أي  محاولة لشرعنة سلطة العليمي قد تضر بالمساعي الامريكية للدفع نحو السلام.

أحدث العناوين

If Truce Fails, We Will Go to Military Escalation, Results Will Be Greater: Houthis

Head of the Sana'a negotiating delegation, Mohammed Abdul-Salam, confirmed that the chances of extending the truce in Yemen might...

مقالات ذات صلة