الانتقالي يحشد قبليا في حضرموت ويعتبر إقالة بن حبريش اجهاض لمخطط “خطير”

اخترنا لك

كثف المجلس الانتقالي، المنادي بانفصال جنوب اليمن، الخميس، تحركاته في صفوف القبائل بحضرموت  في خطوة تشير من حيث التوقيت إلى مساعيه تفجير الوضع هناك.

خاص – الخبر اليمني:

وبينما التقى رئيس الجمعية الوطنية للانتقالي، أحمد بن بريك، بمشايخ قبائل يافع الحضرمية، التقى  نائب رئيس فرع الانتقالي في وادي حضرموت بعددا من مقادمة قبيلة الكثيري.

ووفق وسائل إعلام الانتقالي فقد تطرقت اللقاءات لتداعيات رفض قرار عضو المجلس الرئاسي فرج البحسني إقالة وكيل المحافظة لشؤون الوادي والصحراء عصام بن حبريش الكثيري.

في السياق، أكد الصحفي في المجلس الانتقالي محمد سعيد باحداد  مضي الانتقالي بتنفيذ قرارات البحسني، مشيرا إلى أن القرار الأخير يهدف لما وصفه اجهاض مخطط لفصل وادي وصحراء حضرموت عن ساحلها.

والمخطط الذي يتحدث عنه باحداد بشأن الهضبة النفطية سبق وأن طرحه حزب الإصلاح ويقضي بإعلان وادي وصحراء حضرموت محافظة مستقلة.

ويسيطر الإصلاح على المنطقة المحاذية للسعودية عسكريا وسياسيا في حين يحاول الانتقالي المنادي بانفصال جنوب اليمن التوغل فيه بدعم إماراتي.

أحدث العناوين

Al-Houthi Advises Saudi Coalition to Seize Opportunity of Armistice to End War on Yemen

Leader of Anssarallah movement, Sayyed Abdul-Malik al-Houthi, sent on Monday a warning message to the Saudi-led coalition countries against...

مقالات ذات صلة