اعتراف غير مسبوق للعليمي بشأن مصدر المرتبات

اخترنا لك

فجر رشاد العليمي، رئيس سلطة المجلس الرئاسي في عدن، الأحد، قنبلة غير مسبوقة باعتراف حول المصدر الوحيد  للمرتبات ما يعزز رواية صنعاء بشأن آلية صرفها.

خاص – الخبر اليمني:

وقال العليمي خلال لقائه الأخير بالكتل البرلمانية في مجلس البركاني  بأن عائدات النفط والغاز تشكل 80 % من موارد الدولة  وموازنتها، مؤكدا على ضرورة العمل على  استئناف انتاجه وصرف مرتبات الموظفين.

وكانت سلطة العليمي ظلت خلال الأشهر الأخيرة  ترفض صرف المرتبات وتشترط ضرورة صرفها من عائدات ميناء الحديدة المحاصر أصلا والذي لا تكفي عائداته كما يقول مسؤولين في صنعاء لصرف رواتب بضعة أشهر في العام.

واعتراف العليمي يؤكد ما ذكرته صنعاء على لسان أكثر من مسؤول بان صرف المرتبات كان من عائدات مبيعات النفط والغاز.

ولم يوضح العليمي ما اذا كانت سلطته التي أعلنت مؤخرا موافقتها على مقترح صنعاء بشان صرف المرتبات من عائدات الميناء والنفط والغاز بشأن صرف المرتبات في كافة المحافظات اليمنية أم قصر عائدات النفط على سلطته في عدن، لكن توقيت حديثه مع حراك أمريكي لتوسيع الهدنة عقب تهديد صنعاء بعدم تمديدها يشير إلى أن الوضع يتجه نحو تنفيذ مطالب صنعاء بصرف المرتبات.

أحدث العناوين

لماذا ينتقم الغرب الجماعي من إفريقيا؟

ماذا سيحدث إذا أخذتم استثمارات فرنسية صينية، وتوترات ما بعد الاستعمار، وبيروقراطية بروكسل وصبيتم الزيت الساخن فوق كل ذلك؟ لا...

مقالات ذات صلة