“البأس الشديد”.. دفعة عسكرية جديدة ترفد قوات صنعاء – صور

اخترنا لك

واصلت صنعاء، تنظيم عروض عسكرية، تستعرض فيها قواتها وجانب مما تمتلك من امكانات، تفصح عن مدى تناميها خلال سنوات الحرب على اليمن السبع، باعثة بذلك رسالة جهوزية لمواجهة أي تصعيد قادم للتحالف السعودي الإماراتي.

خاص- الخبر اليمني:

واحتفت “قوات الاحتياط والتدخل المركزي” التابعة لصنعاء، بعرض عسكري “مهيب” جاء بمناسبة تخرج دفعة جديدة تحمل اسم “البأس الشديد”، حضرها كبار القيادات العسكرية والسياسية، وعلى رأسهم “رئيس المجلس السياسي الأعلى” مهدي المشاط، وقيادة وزارة الدفاع.

وجعلت هذه العروض العسكرية الغير مسبوقة في تاريخ الحرب على اليمن، المتابعين، يسخرون من فشل التحالف في استهداف قدرات صنعاء العسكرية ومخازن الأسلحة، الذي طالما كان يعلن مع كل ضربة جوية على العاصمة صنعاء أنه استهدف المخازن الحربية، حسب مزاعمه.

في المقابل تظهر صنعاء اليوم في العام الثامن مع عمر الحرب، أنها الأقوى وتمتلك جيشا قويا موحدا ولديها ما يكفي من “الخبرات والقدرات والمعنويات المرتفعة”، بالإضافة إلى تصنيع حربي متطور وصل حد الأسلحة الاستراتيجية التي تستهدف عمق التحالف، مثل الطائرات المسيرة والصواريخ البالستية والمجنحة بعيدة المدى.

 

أحدث العناوين

لماذا ينتقم الغرب الجماعي من إفريقيا؟

ماذا سيحدث إذا أخذتم استثمارات فرنسية صينية، وتوترات ما بعد الاستعمار، وبيروقراطية بروكسل وصبيتم الزيت الساخن فوق كل ذلك؟ لا...

مقالات ذات صلة