بعد اختطاف وتعذيب.. السلطات الإرتيرية تطلق دفعة جديدة من الصيادين اليمنيين

اخترنا لك

أفرجت القوات الإرتيرية عن عشرة صيادين يمنيين، كانت قد احتجزتهم لما يقارب الشهرين في سجونها، ومصادرة ممتلكاتهم وهم يمارسون نشاط الصيد في المياه البحرية اليمنية.

الحديدة- الخبر اليمنية:

وأوضحت “الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر”، أن الصيادين وصلوا إلى ميناء الاصطياد بالحديدة مساء الأربعاء، تظهر على أجسادهم آثار الضرب والتعذيب من قبل السلطات الإرتيرية، بعد أن تم الاعتداء عليهم واحتجازهم.

وأكد نائب رئيس الهيئة محمد العميسي، أنه سيتم كشف التجاوزات التي تقوم بها السلطات الإرتيرية وجرائمهم المتكررة بحق الصيادين، داعيا الأمم المتحدة ومنظماتها والمجتمع الدولي، إلى التحرك الجاد والمسؤول لإيقاف تلك التجاوزات بحق كافة الصيادين العزل.

ووصل 200 صياد يمني، إلى مدينة الخوخة الساحلية جنوبي محافظة الحديدة، بعد فترة احتجاز استمرت ثلاثة أشهر، على أيدي القوات الإرتيرية، ومصادرة معداتهم التي تقدر بالملايين.

وتتصاعد الانتهاكات بحق الصيادين اليمنيين التي ترتكبها القوات الإرتيرية في مختلف المناطق الساحلية الخاضعة لسيطرة التحالف والفصائل الموالية له، في ظل تواطؤ وصمت الأخيرة.

المادة السابقةموعد إطلاق iOS16
المقالة القادمةتنصل خليجي عن انقاذ المركزي بعدن

أحدث العناوين

تطورات ما قبل انتهاء الهدنة حتى الان

قال نائب مدير دائرة التوجيه المعنوي في صنعاء العميد عبدالله بن عامر إنه بعد التحركات الاخيرة لـ #صنعاء دخلت عواصم...

مقالات ذات صلة