هجوم يستهدف قوات الانتقالي عشية الإطاحة بقاداته في أبين

اخترنا لك

دفع المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، الاثنين، بتعزيزات جديدة إلى أبين، جنوبي اليمن، يأتي ذلك في وقت يعاني فيه المجلس من تمردات ما يعكس مخاوف من سقوطها مجددا.

خاص – الخبر اليمني:

ووصلت في وقت سابق اليوم تعزيزات كبيرة من قوات الدعم والاسناد، وأفادت مصادر قبلية بأن هذه التعزيزات لا تزال على تخوم مديرية المحفد.

وكان قائد الحزام الأمني محسن الوالي تفقد في وقت سابق اليوم مواقع قواته في المحافظة وتحديدا المناطق الوسطى التي تعد معاقل سابقة لخصوم المجلس  سواء في القاعدة او حزب الإصلاح.

وتأتي هذه التطورات مع استمرار تصاعد الهجمات ضد فصائل المجلس هناك.

وأصيب 4 من مقاتلي اللواء الثالث دعم واسناد باستهداف طقم قرب المحفد بعبوة ناسفة.

وجاء الهجوم بعد ساعات على اطاحة الانتقالي بقيادة فرعه في المديرية  التي تعد معقل بارز للقاعدة.. ويحاول الانتقالي تثبيت سيطرته على المحافظة أمنيا وسياسيا ، نظرا لاهميتها في معركة السيطرة على الجنوب بين قوى الصراع التقليدية، خصوصا في ظل التمرد الأخير لمدير أمن أبين المحسوب على الميسري أبو مشعل الكازمي وعبداللطيف السيد قائد الحزام الأمني، ورفض القياديان توجيهات قيادة الانتقالي بخفض رسوم الجبايات بحق الشاحنات التي تمر من نقاطهما في أبين.

أحدث العناوين

قيادي في أنصار الله يكشف ترتيبات من قبل التحالف للتصعيد

قال عضو المكتب السياسي لحركة أنصار الله علي القحوم إن تحركات وتصريحات المبعوث الأمريكي وسفير أمريكا وبريطانيا والسعودية المضلله...

مقالات ذات صلة