العكيمي والعرادة يدعوان لمصالحة مع “الحوثيين”

اخترنا لك

دعا قيادان بارزان في حزب الإصلاح وسلطة الرئاسي الموالية للتحالف، السبت، إلى مصالحة وطنية في اليمن  مع  حركة أنصار الله “الحوثيين”.

خاص – الخبر اليمني:

وقال وائل العكيمي، نجل محافظ الإصلاح بالجوف، ومحمد العرادة، نجل محافظ مأرب وعضو الرئاسي، بأن الوقت حان لان ينسى اليمنيون خلافاتهم ويدركون حجم المخاطر المحدقة ببلدهم في ضوء ما وصفاه بـ” المخطط الخارجي” للاستحواذ على مقدراته.

وأشار العكيمي في منشور على صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي إلى أن السعودية تمادت بحق القوى الموالية اليمنية وأصبحت تنظر لهم كـ”مرتزقة” وأنها تعمدت استنزاف القبائل في محافظتي الجوف ومأرب لتوجيه الإهانة والاذلال في إشارة إلى اعتقال والده.

في السياق، دعا محمد العرادة  لتسليم المدينة لمن وصفهم بـ “الحوثيين” مشيرا في تغريدته إلى أن الوضع لم يعد يطاق في إشارة إلى احتجاز السعودية لوالده.

هذه الدعوات وصفت بأنها انعكاس طبيعي لما يلاقيه العرادة والعكيمي المحتجزان في السعودية منذ أسابيع  واللذان يواجهان ضغوط  لتنفيذ مطالب سعودية آخرها تسليم سلطات مأرب طواعية، ناهيك عن حشدها القبائل في محافظتي مأرب والجوف لانتزاع نفوذ الشيخان ممن تربطهما علاقات وطيدة بعددا من مشايخ القبائل وتسليم دفة القبائل لقيادات جديدة أبرزها جناح صالح في المؤتمر.

أحدث العناوين

فضائح المنح: لغة عربية في الهند

ما تزال فضائح المنح الدراسية التي استأثر بها ابناء المسؤولين في الحكومة الموالية للتحالف تتوالى، ومنها ما يثير السخرية. متابعات-الخبر...

مقالات ذات صلة