اتهامات متبادلة حول إخفاء مسؤول رفيع في مخابرات التحالف بمأرب

اخترنا لك

تبادل أطراف الصراع في مأرب، الاحد، الاتهامات بشأن من يقف وراء اعتقال وتسليم مسؤول استخباراتي رفيع  موالي للتحالف لصنعاء.

خاص – الخبر اليمني:

واتهم أحد مستشاري طارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي، من وصفهم بـ”الإخوان” بالوقوف وراء العملية في حين اتهم ناشطي الإصلاح مخابرات عمار صالح بالوقوف ورائها.

وكان مدير فرع الأمن السياسي في قوات معين  لمحافظة صعده العميد دارس الغزاري اختفى خلال محاولته الانتقال من مدينة سيئون إلى مأرب.

وبحسب مصادر محلية فقد اعترض مسلحون الغزاري في منطقة العبر واقتادوه إلى جهة مجهولة.

ولم  يعرف بعد مصير الغزاري الذي سبق وأن فر من مأرب إلى الأردن قبل  فترة وجيزة  ليقرر العودة مؤخرا، كما يشير  الايحاء بوجود الغزاري لدى قوات صنعاء دون تاكيد الاخيرة إلى توجه لتصفيته.

والغزاري واحد من عدة قيادات عسكرية  تعرضت للاستهداف في مأرب مؤخرا مع تصاعد وتيرة السباق للسيطرة على المحافظة النفطية بين تيار صالح في المؤتمر والاصلاح.

أحدث العناوين

الانتقالي يتبرأ من مجزرة الجمعة الدامية بحضرموت

وصف   المجلس الانتقالي، المنادي بانفصال  جنوب اليمن، السبت،   المجزرة التي شهدتها حضرموت  بـ"الجنائية" مدافعا عن مرتكبها.. يأتي ذلك وسط اتهامات...

مقالات ذات صلة