خلال أيام.. ثاني صحافي يتعرض للتهديد بالتصفية في مدينة مأرب

اخترنا لك

كشف الصحفي اليمني حمود هزاع، الذي يسكن مدينة مأرب، عن تعرضه لتهديدات وتصفية بالقتل، على خلفية نشره قضايا فساد لقيادات الفصيل الموالي للتحالف في المدينة، محملا داخلية ودفاع معين مسؤولية سلامته وأسرته، ويعتبر التهديد الثاني من نوعه الذي يستهدف صحفيين خلال أيام.

متابعات- الخبر اليمني:

وأوضح الصحفي هزاع، أن “طقم يتبع قوات الأمن الخاصة التابعة للإصلاح، قام بمحاصرة منزله”، مؤكدا أن “أسرته تتعرض للترهيب والإبتزاز”، وفق منشور على فيسيبوك.

وكشف الصحفي، في وقت سابق، ارتكاب قيادات عسكرية وأمنية موالية للتحالف، عشرات جرائم النهب والسطو على أراض وممتلكات المواطنين في مدينة مأرب.

وأعلن الصحفي البارز في حزب الإصلاح سيف الحاضري، قبل أيام، تعرضه لمحاولات اغتيال، سبقها تهديدات “صادرة من قوى تضمرُ الشَّرَّ وتمتهن الاغتيالات”، في إشارة إلى الفصائل الموالية للتحالف.

وقال الحاضري الذي يعمل رئيسا لمؤسسة الشموع للصحافة والإعلام التابعة لعلي محسن الأحمر، في تغريدة: “أدرك جيدًا حجم المخاطر التي تحيط بي وأدرك أيضًا جدية التهديدات التي أتلقاها ترهيبًا وترويعًا وتخويفًا وأعلم أنها صادرة من قوى تضمرُ الشَّرَّ وتمتهن الاغتيالات وتسير في مسالك القتل”.

أحدث العناوين

بزنس انسايدر: السفن الحربية الأمريكية عالقة في معركة بالبحر الأحمر لا يمكنها خوضها إلى الأبد

قال موقع بزنس انسايدر الأمريكي إن سفن البحرية الأمريكية التي تم نشرها في الشرق الأوسط وجدت نفسها محاصرة في...

مقالات ذات صلة