الاحتلال يكثف الضغط العسكري على رئيس مكتب حماس مع فشل اخضاعه سياسيا

اخترنا لك

صعد الاحتلال الإسرائيلي، الثلاثاء، من ضغوطه العسكرية على رئيس المكتب السياسي لحركة حماس،ـ إسماعيل هنيئة، بالتزامن مع فشل ضغوط أمريكية- إقليمية  لإخضاعه سياسيا.

خاص – الخبر اليمني:

ونفذ الاحتلال في وقت سابق اليوم مجزرة  جديدة بحق اسرة هنيئة باستهداف منزل اقاربه في مخيم الشاطئ بغزة.

وأفادت مصادر طبية باستشهاد نحو 10 من أقارب هنيئة بينهم شقيقته إضافة إلى إصابة اخرين جراء الغارات التي طالت منزلين في المخيم.

ومع أن استهداف الاحتلال لعائلة هنيئة تعد الثانية  منذ رمضان الماضي حيث استشهد عددا من أبنائه واحفاده باستهداف سيارة كانوا يستقلونها وسط غزة  الا ان الاستهداف الجديد عد من حيث التوقيت بمثابة محاولة للضغط على هنيئة للقبول بصفقة مع الاحتلال تنقذه من مازق الهزيمة التي بدأت تتبلور مع اعلان الاحتلال استكمال  عملياته في رفح اخر ملاجئ سكان غزة.

ويتزامن استهداف الاحتلال الجديد لعائلة هنيئة مع تقارير إسرائيلية وامريكية عن بدء قيادات حماس في قطر وعلى راسهم إسماعيل هنيئة بحث الانتقال إلى دولة عربية جديدة مع تصاعد الضغط على قطر لترحيل قيادات الحركة .

وتشير التقارير إلى ان قيادات حماس قررت الانتقال إلى العراق .

وتحاول الولايات المتحدة والاحتلال الإسرائيلي إضافة إلى اطراف إقليمية    أخرى الضغط على حركة حماس للقبول بالمقترح الأمريكي الذي يضمن للاحتلال تحقيق اجندته بإطلاق الاسرى  دون وقف الحرب على غزة.

وتعكس  العملية الأخيرة للاحتلال باستهداف عائلة هنيئة ، وفق خبراء، انتقام أيضا منه.

أحدث العناوين

تظاهرة حاشدة في الضفة الغربية دعماً لغزّة

شهدت مدينة رام الله الفلسطينية خروج تظاهرة حاشدة جابت عدد من الشوارع تنديداً بالعدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة...

مقالات ذات صلة