مواقع (إصلاحية) وأخرى جنوبية: تحشيدات عسكرية للحسم في المحافظات الجنوبية

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

كشفت مواقع صحفية تابعة لحزب الإصلاح وأخرى للحراك الجنوبي عن تحشيدات عسكرية باتجاه المحافظات الجنوبية  وفرض قرارات هادي الأخيرة التي قضت بإقالة ثلاثة من المسؤولين المواليين للإمارات.

ونقل موقع المشهد اليمني التابع لحزب الإصلاح  عن مصدر رفيع في حكومة الشرعية تأكيده أن الساعات القادمة ستكون فارقة في خيارات الانفصال أو فرض شكل الدولة الاتحادي “الفيدرالي”.

وقال المصدر أن الشرعية تراقب عن كثب تحركات وردود فعل القرارات الأخيرة، والتي أطاح فيها الرئيس عبدربه منصور هادي بثلاثة من أهم وأقوى قيادات المجلس الانفصالي، وهم محافظو محافظات حضرموت وشبوة وسقطرى، بعد تأييدهم وانضمامهم.

في ذات السياق قال موقع صحيفة الأمناء نت الصادرة في عدن  أن اللواء علي محسن الأحمر أصدر خلال اجتماعه بقيادات عسكرية بمأرب يوم أمس أوامر، تقضي  بنقل قوات من محافظة مأرب إلى محافظة حضرموت.

وبحسب الأمناء نت فقد كشفت المصادر العسكرية الجنوبية المتواجدة بمأرب، أن الاحمر تحدث في الاجتماع الذي عقده بقيادات الجيش بمأرب، عن ضرورة نقل القوات الى حضرموت كمرحلة اولى، فيما قوات اخرى سيتم نقلها من مأرب الى شبوة وابين خلال الايام القليلة القادمة

كما نقل الموقع عن صفحة ( القطن الان ) تأكيدها  ان رئاسة الاركان العامة للجيش اليمني تستعد لإعادة كتائب وسرايا عسكرية سابقة سلمت المكلا للقاعدة، الى حضرموت وارجاعهم للعمل بالمكلا باسم “الشرعية”.

وكان هادي قد أصدر قبل أيام قرارات قضت بإقالة ثلاثة من أبرز الموالين للإمارات في المحافظات الجنوبية وأعضاء فيما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي، الأمر الذي أدى إلى استنفار واسع لدى القيادات الجنوبية المعارضة للقرارات، وفي وقت متأخر اليوم هدد هاني بن بريك نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي باللجوء إلى السلاح لمواجهة قرارات هادي.

وأكد بن بريك أن أنصار المجلس سيفرضون خيارهم على الأرض، ولو اضطرهم الأمر لحمل السلاح والمواجهة العسكرية مع الشرعية.

أحدث العناوين

دراسة جديدة | البلاستيك مشوار الموت البطيء

المواد البلاستيكية، يمكن أن تشكل تحديا كبيرا للبيئة، وقد تغدو أيضا مصدر قلق على الصحة.ويؤدي التعرض للمواد الكيميائية المرتبطة...

مقالات ذات صلة