تفاصيل الاشتباكات المسلحة في حدة وحقيقة التهدئة هناك

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

قال سكان محليون في منطقة حدة بالعاصمة صنعاء أن اشتباكات متقطعة اندلعت بين أفراد نقطة أمنية تابعة لأنصار الله وأفراد الحراسة الشخصية التابعة لنجل الرئيس السابق خالد علي عبدالله صالح.

وأوضح شهود عيان للخبر اليمني أن الاشتباكات اندلعت بسبب تحرش خالد علي عبدالله صالح وأفراد حراسته بأفراد الأمن التابعين لجماعة أنصار الله، ورفضهم التوقف أمام النقطة الأمنية.

وقد أدى هذا إلى إطلاق نار متبادل بين الطرفين استمرت لمدة دقيقتين وأسفر عن ضحايا من الطرفين.

في ذات السياق تدوالت مصادر صحفية في الطرفين أنه تم التوصل إلى تهدئة للاشتباكات ويجري التحقيق في أسبابها.

أحدث العناوين

عدن| قطاعات الخدمة المدنية تهدد بالإضراب عن العمل بعد القضاء والتربية

هدد موظفو قطاعات الخدمة المدنية في محافظة عدن ، اليوم الاثنين ، بتعليق نشاطهم مطالبين بتحسين ظروفهم المعيشية. متابعات -...

مقالات ذات صلة