شاهد: بريطانيون يحاصرون أكبر معرض لبيع الأسلحة في لندن

اخترنا لك

الخبر اليمني/متابعات خاصة:

دشن ناشطون بريطانيون حملة احتجاجات واسعة في العاصمة لندن طالبت بوقف بيع الأسلحة إلى السعودية واسرائيل وذلك لما ترتكتبه هاتان الدولتان من جرائم حرب بحق الأبرياء في اليمن وفسلطين.

وجاءت الحملة بالتزامن مع قيام الحكومة البريطانية بالتجهيزات الأخيرة لإقامة أكبر معرض للأسحلة  في مركز  إكسيل في دوكلاندز شرق لندن الأسبوع القادم .

وقطع ناشطون اليوم الإثنين الطريق بالقرب من المركز أمام حاملات العربات العسكرية رافعين لافتات تندد ببيع الإسلحة لمن يرتكبون جرائم ضد الإنسانية، كما أعلن الناشطون عن تنظيم أسبوع من التظاهرات بداء من اليوم السابق للمعرض الذي سيعقد من 12-15 سبتمبر  وكذا إقامة وقفة الاحتجاجية على ضوء الشموع، ومؤتمر أكاديمي، إضافة إلى الحصار اليومي من قبل مجموعات حملات مختلفة تركز على مواجهة بيع الأسلحة النووية والأسلحة لإسرائيل و إتاحة حرية الحركة الناس بدلا من بيع الأسلحة.

وقالت ليلى وايت، الناطقة باسم لندن للعمل في فلسطين في منشور على صفحتها في تويتر: “إن الأسبوع كله سيشهد احتجاجا على العسكرة، وسيطالب الناشطون التحرير الجماعي لجميع الشعوب التي تعاني من الفصل العنصري والاحتلال وعدم مساءلة الحكومات في جميع أنحاء العالم، التي يجب أن تتوقف عن تسليح الأنظمة التي ترتكب جرائم بحق الأبرياء.

من حهته قال  اندرو سميث المتحدث باسم حملة مكافحة تجارة الاسلحة، التى نظمت الاحتجاجات، ان المعرض سيجلب العديد من أنظمة العالم المروعة الى جانب أكبر شركات الاسلحة”.

وأضاف :الآن الطائرات المقاتلة والقنابل البريطانية  تلعب دورا محوريا في تدمير اليمن؛ ما هي الفظائع التالية التي ستستخدم في؟ 

وأكد إن  الحروب والقمع والظلم تغذيها أحداث مثل هذا المعرض  ولقد حان الوقت لإغلاقه.

ومن المتوقع أن يزور المعرض مسؤولون عسكريون سعوديون وإماراتيون.

وقال أوليفر فيلي – سبراغ، مدير برنامج منظمة العفو الدولية في المملكة المتحدة لشؤون الجيش والأمن والشرطة:استخدمت دول مثل المملكة العربية السعودية وإسرائيل أسلحة صنعت في المملكة المتحدة، بما في ذلك تلك التي ارتكبت في المملكة المتحدة، في هجمات على المدنيين الأبرياء في اليمن وفلسطين، مما تسبب في كميات لا توصف من الموت والدمار  ، وبصدمة، في السنوات الأخيرة حتى الأسلحة المحظورة وغير القانونية مثل القنابل العنقودية وتم الإعلان عن معدات للتعذيب على أنها متاحة للبيع في دبي. “

ويرتكب التحالف السعودي انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وثقتها منظمة هيومن رايتس ووتش ،ومنظمة العفو الدولية، كما أشار المركز اليمني لحقوق الإنسان في إحائية أخيرة إلى أن عدد الذين سقطوا جراء غارات التحالف في اليمن خلال عامين ونصف جاوز 32 ألف مدني

 

أحدث العناوين

أنباء عن مصرع شقيق وزير النقل السابق صالح الجبواني على يد أخيه

قالت وسائل إعلامٍ جنوبية من بينها صحيفة "الوطن العدنية" ،اليوم الأربعاء ، إن شقيق وزير النقل اليمني الأسبق "صالح...

مقالات ذات صلة