إيران: حان الوقت لتلقين أمريكا دروسا جديدة

اخترنا لك

الخبر اليمني/متابعات:

عادت التوترات بين الولايات المتحدة وإيران إلى واجهة المشهد الدولي بعد تنصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من توقيع الاتفاق النووي الذي كان قد تم في عهد الإدارة الأمريكية السابقة، كما لوح البيت الأبيض بفرض عقوبات على الحرس الثوري الإيراني وإدراجه في لائحة الإرهاب.

هذه التصرفات استفزت طهران وجعلتها تواجهها بلهجة أكثر تصعيدا حيث هدد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي واشنطن برد حاسم وقاس في حال أقدمت على إدراج الحرس الثوري ضمن لائحة الإرهاب فيما هدد قائد الحرس الثوري جود ظريف الولايات المتحدة بعواقب وخيمة ، ودعا إياها إلى إبعاد قواعدها العسكرية 2000كيلو متر عن المنطقة إذا أرادت النجاة من صواريخ إيران.

من جهته المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية العميد مسعود جزائري، اليوم الثلاثاء، إن سلوك واشنطن قد “أتعب العالم، و”حان الوقت لنلقن أمريكا دروسا جديدة”.

وأضاف العميد جزائري: يبدو أن إدارة (الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب لا تفهم سوى لغة السب، وبحاجة إلى صدمات لتدرك المفهوم الجديد للقوة في عالم اليوم.

وتابع المتحدث باسم الجيش قائلا: أنه لو كان القرار أن يخضع تطور القدرات الدفاعية للبلاد لغطرسة الأجانب، لما كنا بدأنا هذه الحركة الشامخة، والآن قد بلغنا مرحلة بات لدينا الكثير لنقوله في هذا المضمار.

وأكد أن سياسة إيران في سياق النهوض بقدراتها الدفاعية”لا تقبل التردد، واليوم وفي الوقت الذي يهددنا فيه الأمريكان بشكل رسمي وصريح بالخيار العسكري، فإن شعوب العالم باتت تفهم أكثر موقف إيران الحكيم”.

وفي الختام قال العميد جزائري، إن التصدي لاعتداءاتأمريكا بات أمرا محتوما، مضيفا أن عهد التواجد والهيمنة الأمريكية في غرب آسيا قد ولى، وأن المشروع الأمريكي للشرق الأوسط الجديد قد فشل منذ مدة.

الخبر اليمني+روسيا اليوم

أحدث العناوين

بلومبيرج: لماذا فضل ميسي اللعب لفريق يخسر في دوري ثانوي على الثراء في السعودية

خوان بابلو سبينيتو-بلومبيرج-ترجمة الخبر اليمني: مثل الكثير من الأثرياء في أمريكا اللاتينية، ينتقل ليونيل ميسي إلى ميامي. ولكن على عكس...

مقالات ذات صلة