الإصلاح يقتحم مقر الشرطة العسكرية في تعز ويتهمها بقيادة تمرد عسكري وأنباء عن إصابة عارف جامل

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

انزلقت الأوضاع مجددا في مدينة تعز الواقعة تحت سيطرة الفصائل الموالية للتحالف  نحو مربع العنف منذرة بحرب غير مسبوقة بين أطراقها القيادات العسكرية العليا في المدينة.

ووفقا للمعلومات الواردة من مصادر الخبر اليمني في تعز فإن المواجهة تطورت إلى مستوى القيادات التي كانت تلعب يوم أمس وفي المواجهات الأولى دور الوسيط بين جماعة أبو العباس وجماعات تابعة لحزب الإصلاح.

وقالت المصادر إن قائد محور تعز  المنتمي إلى حزب الإصلاح اللواء الركن خالد فاضل اقتحم اليوم الثلاثاء  مقر وحدة الشرطة العسكرية متهما قائد الوحدة العقيد جمال الشميري بالتنسيق مع عارف جميل وكيل المحافظة لقيادة تمرد عسكري على المحور لصالح الإمارات.

ويقود الشميري وجامل وساطة لإطلاق النار بين جماعة أبو العباس الموالية للإمارات ولواء الصعاليك التابع للإصلاح وذلك بعد اندلاع مواجهات عنيفة بينهما يومي السبت والأحد الماضيين.

وقامت قوات خالد الإصلاح المنضوية تحت قيادة المحور بإطلاق النار بشكل كثيف على مبنى الشرطة العسكرية لتنجح بعد ذلك في تجريد جنود الشرطة من الاطقم والسلاح والاستيلاء على المبنى.

في السياق أطلق مسلحون تابعون للمحور النار على موكب وكيل المحافظة عارف جامل وهو في طريقه مع قائد معسكر الشرطة جمال الشميري  إلى المعسكر.

وقالت مصادر عسكرية إن جامل أصيب بجراح في رجله.

ونقل موقع الرصيف برس عن عارف جامل قوله: أثناء عودتنا وفي طريقنا إلى مقر الشرطة العسكرية تفاجئنا بوجود أطقم عسكرية ومسلحين تابعين للمحور ومنتشرين في المباني قاموا بإطلاق النار العشوائي علينا وعلى إثرها انسحبنا من المكان حرصا على الارواح .

وأشار أن تواجد افراد المحور وانتشارهم امام مقر الشرطة كان بتوجيهات واوامر صادره من قائد المحور الذي أمر بمنع دخول قائد الشرطة العسكرية الى مقر عمله .

 

وأكد الوكيل جامل بأن ما صدر من قائد المحور عمل مدان وأردف ” كان يفترض من خالد فاضل بأن يكون اكثر داعما لعملية الاستقرار والامن واكثر دافعا لعملية حل الاشكالات القائمة ؛ ولكننا نحمله المسؤولية الكاملة في ما حصل اليوم ومسؤولية إعاقت عمل لجنة التهدئة .

من جهة أخرى قال مصدر في قيادة المحور إن مرافقي جامل قاموا بإطلاق النار على مقر وحدة الشرطة العسكرية الذي كانت قيادة المحور قد اقتحمته وعينت  العميد مدين المسعودي قائدا للوحدة.

وقال “الموقع بوست” إن قيام فاضل باقتحام مقر الشرطة العسكرية وتعيين  العميد مدين المسعودي قائدا لوحدة الشرطة جاءت لإحباط محاولة تمرد للشرطة العسكرية ضد قيادة محور تعز، كان يخطط لها العقيد جمال الشميري.

أحدث العناوين

تعرف على صور “القراصنة” الذين استهدفهم التحالف في الحديدة

كشفت مصادر محلية أن طيران التحالف السعودي الإماراتي شن سلسلة غارات على مدينة الحديدة استهدفت مناطق سكنية وسط المدينة. متابعات-الخبر...

مقالات ذات صلة