بعد اغتيال 11 خطيبا خلال الفترة الماضية.. خطباء ودعاة السلفيين بعدن يحملون الشرعية والإمارات والقوى التابعة لها مسؤولية سلامتهم

اخترنا لك

الخبر اليمني/متابعات خاصة:

أصدر دعاة وخطباء وأئمة مدينة عدن، اليوم الجمعة، بياناً على خلفية الاغتيالات والاعتقالات التي تعرضوا لها خلال الفترة الأخيرة.

وقال البيان أن كل الاغتيالات التي تعرض لها الدعاة والأئمة في عدن والتي كان آخرها أمس الأول تسير وفق منهجية إجرامية تسعى لإخلاء الساحة من المصلحين والدعاة.

وحمَّل البيان حكومة الشرعية وقوات التحالف ممثلة بالإمارات العربية وبالتشكيلات الأمنية التابعة لها في عدن كامل المسؤولية على سلامة وأمن الأئمة والخطباء، مطالبين بملاحقة وضبط الجناة وتسليمهم للعدالة.

كما وطالب الخطباء والأئمة إدارة أمن عدن ببيان وتوضيح تفاصيل إلقائها القبض على مجموعة من القتلة المتهمين بتلك الاغتيالات وإيضاح ذلك للرأي العام الداخلي والخارجي.

ودعا البيان كافة المنظمات الحقوقية لرصد وتوثيق الجرائم والتي تستهدف الأئمة والدعاة بشكل وحشي، مطالبين إياهم باتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من تلك الجرائم. كما حذر البيان من التحريض الممنهج على الدعاة والأئمة عبر الإعلام بمختلف منصاته أو عبر منابر بعض المساجد والتي تتنتهج منهجاً غالياً في التحريض على حد قولهم.

وطالب البيان باعتماد الأئمة الذين تمت تصفيتهم شهداء لدى الحكومة واعتماد كفالة لأسرهم وذويهم، مؤكدين بأن الدماء لا تسقط بالتقادم، داعين الجميع إلى تجديد  التوبة والإكثار من العمل الصالح ليرفع الله البلاء.
يذكر أنه في خلال الفترة الأخيرة تم اغتيال مالا يقل عن 11 خطيبا وإماما، فيما نجا عدد آخر من عمليات مشابهة، فيما لم تتضح إلى الآن الجهة المتورطة في تلك العمليات.

أحدث العناوين

آخر تحديث لأسعار الصرف بصنعاء وعدن السبت – 25/6/2022

الريال اليمني مقابل الدولار صنعاء شراء = 558 ريال بيع = 559.50 ريال عدن شراء = 1114 ريال بيع = 1128 ريال الريال اليمني مقابل السعودي صنعاء شراء...

مقالات ذات صلة