عام الصراع لا التحرير

اخترنا لك

محمد سعيد الشرعبي:

يتعامل علي محسن مع معركة تعز من خلال عدنان رزيق، وقائد المحور وقادة الألوية مجرد ديكور رسمي بالنسبة له.

بصريح العبارة يتعامل محسن مع الرجل الأول للتنظيم في تعز وليس مع مؤسسة رسمية، ولقائه بالقيادات العسكرية صورة على هامش مأدبة غداء لا اجتماع عسكري جاد.

وبالنسبة للتحالف، تشرف الإمارات على معركة تعز ولها حساباتها وتوجهات وأدوات أيضاً، وتركيزهم منصب على معركة الساحل الغربي وليس على المدينة.

الجديد في الأمر تعيين أمين محمود محافظا لتعز بناء على توصية التحالف واتفاق أحزاب ورفض مرشح محسن وجماعته محمد مقبل الحميري للمنصب ومنحه وزارة في الهواء.

بمعنى ستدخل تعز فصلا جديدا من الصراع لا التحرير، وستفتعل آلاف المشاكل والقضايا أمام المحافظ الجديد، واتوقع انحدار الأوضاع إلى الأسوأ إذا لم يقف هادي ودول التحالف بحزم مع المحافظ.

 

الخبر اليمني/أقلام

أحدث العناوين

STC Officially Turns Against Riyadh Presidential Council

The UAE-backed Southern Transitional Council (STC) announced on Tuesday its rejection of the outcomes of the meeting that brought...

مقالات ذات صلة