الحزب الحاكم في زيمباوبوي يفوز بالانتخابات والمعراضة تتهمه بالتزوير

اخترنا لك

الخبر اليمني/متابعات:

فاز الحزب الحاكم في زيمبابوي منذ 1980، بالأغلبية المطلقة من مقاعد الجمعية الوطنية في الانتخابات التشريعية التي جرت الاثنين وكانت الأولى منذ سقوط الرئيس روبرت موغابي، حسب نتائج رسمية أعلنت الأربعاء.

وخرج محتجون إلى الشوارع من حزب المعارضة رفضا لنتائج الانتخابات ، واتهموا الحزب الحاكم بتزوير الانتخابات.

وقالت المجموعة العامة للإعلام “زد بي سي”، نقلا عن نتائج للجنة الانتخابية إنه من 153 دائرة تم جمع نتائجها “حصل الاتحاد الوطني الإفريقي لزيمبابوي-الجبهة الوطنية (زانو-الجبهة الوطنية) على 110 مقاعد وحركة التغيير الديموقراطي على 41 مقعدا”.

وتضم الجمعية الوطنية 210 مقاعد وحصل الحزب الحاكم بذلك على الأغلبية المطلقة في مجلس النواب.

ولم يصدر أي رد فعل عن الأحزاب الأخرى على هذه النتائج حتى الآن، لكن حزب حركة التغيير الديموقراطي المعارض أعلن الثلاثاء فوزه في الانتخابات العامة التي جرت الاثنين.

أحدث العناوين

الانتقالي يعلن الحرب بعرض في عدن ويطالب بغطاء حكومي والإصلاح يتهمه بمحاولة تفجير الوضع

تصاعدت الخلافات، السبت، مجددا بين فرقاء السلطة في عدن، جنوبي اليمن، وسط مؤشرات عن ترتيبات لمعركة مرتقبة قد تكون...

مقالات ذات صلة