الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

إيران وروسيا: يجب تطهير الجماعات الإرهابية من إدلب السورية

الخبر اليمني/وكالات:

قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إنه يجب تطهير محافظة إدلب السورية من المسلحين.

وأوضح  ظريف، في تصريحات خلال زيارته إلى العاصمة السورية دمشق: “يجب الحفاظ على كل الأراضي السورية ويجب أن تبدأ جميع الطوائف والجماعات جولة إعادة الإعمار على أنها جماعية وأن يعود النازحون إلى عائلاتهم”.

وأضاف ظريف: “يجب أن يتم طرد الإرهابيين في الأجزاء المتبقية من إدلب ويجب وضع المنطقة تحت سيطرة الشعب السوري”، وذلك بحسب ما أفادت وكالة “رويترز”.

وكانت الخارجية الإيرانية قد أعلنت، في وقت سابق، أن ظريف وصل إلى دمشق لإجراء مباحثات مع الرئيس بشار الأسد ونظيره السوري ومع عدد من المسؤولين الآخرين.

وقالت الخارجية في بيان: “محمد جواد ظريف وصل إلى دمشق على رأس وفد سياسي بدعوة رسمية من نظيره السوري وليد المعلم لإجراء مباحثات ومشاورات معه، كما يلتقي الرئيس السوري بشار الأسد ورئيس الوزراء السوري عماد خميس”.

أما روسيا فقد أعلن وزير خارجيتها، سيرغي لافروف، اليوم الاثنين، أن الوضع القائم في مدينة إدلب السورية لم يعد يحتمل ومن المستحيل إبقاء الحال على ما هو عليه اليوم. وجاء تصريح لافروف خلال كلمة له في معهد موسكو الحكومي للعلاقات الدولية.

وقال لافروف خلال تصريح له: “نظام وقف إطلاق النار في سوريا يتم انتهاكه يوميا، حيث تقوم الجماعات الإرهابية المسلحة بإطلاق النار على مواقع الجيش السوري في تلك المنطقة”.

وتابع لافروف، قائلا: “كما أن هذه المنطقة تعد أرضية للتحضير للهجمات الإرهابية ومنها إطلاق الطائرات المسيرة على قواعد الجيش الروسي في سوريا”.

وأضاف لافروف: “لا يمكن احتمال هذا الأمر بعد الآن، ونحن نعمل على حل الموضوع من خلال التفاوض مع تركيا وإيران”.

قد يعجبك ايضا