التحالف يسعى لتحقيق أكبر كارثة غذائية في اليمن والأمم المتحدة تحذر

اخترنا لك

متابعات-الخبر اليمني:

حذرت منسفة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليزا غراندي من إقدام التحالف على تدمير مطاحن البحر الأحمر التي تحوي حاليا 45 ألف طن متري من الغذاء وهو ما يكفي لإطعام 3.5 مليون نسمة لمدة شهر.

وقالت غراندي في بيان باسم منسقية الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة إن تدمير أو تعطيل المطاحن يستسبب بكلفة بشرية فادحة بشرية فادحة”.

وأشارت إلى تدهور “تدهور الوضع بشدة في الأيام القليلة الماضية.. تشعر الأسر بالرعب من القصف والضربات الجوية”

ونشر وزير الإعلام في حكومة الشرعية إدعاءات بأن الحوثيين يخبئون أسلحتهم وعناصرهم في مخازن اليونسيف وبرنامج الغذاء العالمي بمنطقه الحمادي بمحافظه الحديدة وصوامع البحر الاحمر والتي يقوم برنامج الغذاء العالمي بتخزين الدقيق فيها ”

واعتبر مراقبون إدعاءات الإرياني شرعنة وتمهيدا لقصف مخازن الغذاء وتحقيق كارثة إنسانية كبيرة في اليمن.

وأخبر موقع المساء برس أن مصدرا في المجلس المحلي بمحافظة الحديدة أكد  عدم وجود أي قوات عسكرية أو عتاد قتالي داخل مخازن الأغذية في الحديدة.
ونفى المصدر “ما وصفها بـ”مزاعم وأكاذيب الوزير في الشرعية معمر الإرياني الذي يشرعن قتل أبناء بلده وقطع الغذاء عنهم حتى الموت”، مشيراً إلى أن الأمم المتحدة ومسؤوليها في اليمن يعلمون جيداً من الذي يستخدم الحصار الاقتصادي وورقة المساعدات الأممية كوسيلة حرب”.

أحدث العناوين

أكدت تمسكها بالمطالب السابقة.. “حماس” تسلم ردها بشأن صفقة الأسرى

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم السبت، عن تسليمها لردها على مقترح لوقف إطلاق النار في قطاع غزة للوسطاء؛...

مقالات ذات صلة