مصادر تكشف عن تحضيرات عسكرية إماراتية للحرب على الإصلاح في تعز

اخترنا لك

متابعات- الخبر اليمني:

أفادت مصادر عسكرية أن تحضيرات عسكرية كبيرة وبدعم إمارتي لنقل المعركة إلى ريف تعز لمواجهة حزب الإصلاح.

وقالت المصادر أن قيادات وشخصيات قامت بتجنيد المئات من الأفراد خفية من حكومة الشرعية ، وحصلت على كل الأسلحة المختلفة والتجهيزات العسكرية إضافة إلى أكثر من مائة طقم عسكري.

وكشفت المصادر لــ”الموقع بوست” أن هذه الشخصيات والقيادات العسكرية كانت قد قاتلت مع الحوثيين فترة طويلة ، مشيرة إلى أنها وبعد مقتل علي عبد الله صالح ، عادوا إلى مناطق حكومة الشرعية وتلقوا دعما عسكريا كبيرا.

وأضافت المصادر أن عادل العزي القيادي في كتائب أبو العباس المدعومة من الإمنارات تسلمت 170طقم عسكري وسيارات إسعاف إضافة إلى سيارات مصفحة، كما تسلموا 15 شاحنة نقل كبيرة محملة بذخائر متنوعة ، دخلت إلى مدينة التربة خلال سبتمبر الماضي.

وبحسب الموقع ، قالت المصادر أن الشخصيات التي تقف وراء عملية التجنيد العسكري خارج إطار الشرعية،حصلت على تجهيزات عسكرية دروع ،وخوذ رأس، وجعب ومعدات اتصالات لاسلكية، وشبكة اتصالات مرتبطة بالأقمار الصناعية،كما تم تجهيز مستشفى ميداني سري مجهز لمعالجة الجرحى في الريف خوفا من نقلهم.

الجدير ذكره أن أنصار علي عبد الله صالح الذين شاركوا صنعاء في الوقوف ضد التحالف مدعومين من الإمارات في إطار الأحداث التي كشفتها صنعاء عقب مقتل علي عبد الله صالح وتعاونه مع الإمارات.

وكانت مصادر عسكرية أكدت لــ”الخبر اليمني” أن التحالف يستعد لنقل المعركة إلى الريف ومنها على وجه التحديد مديرية الشمايتين ومدنية التربة الموقع الاستراتيجي الذي يطل على عدن والمحافظات الجنوبية، وسط مخاوف من وقوع كارثة إنسانية في المنطقة ذات الكثافة السكانية العالية.

أحدث العناوين

المشاط يكشف خطة أمريكية تتعلق بنشاط الأقيال في اليمن

كشف  رئيس المجلس السياسي الأعلى في صنعاء مهدي المشاط  أن صنعاء اطلعت على الخطة الأمريكية للأيام القادمة، وتتعلق بإثارة...

مقالات ذات صلة