عُمان تستقبل رئيس وزراء الاحتلال ..هكذا علقت إيران

اخترنا لك

محاولة أمريكية جديدة لإبقاء السعودية في مستنقع الحرب

نقلت وسائل اعلام أمريكية، الثلاثاء، عن مسؤولين في إدارة بايدن حديثهم عن تشكيل فريق من الخبراء العسكريين لتقديم الدعم...

إدخال مشتقات نفطية إلى الحديدة .. مؤشرات انفراج أم مناورة؟

سمح التحالف، الأربعاء،  بدخول سفينة جديدة للمشتقات النفطية إلى ميناء الحديدة، غرب اليمن، تعد الخامسة في اقل من شهر،...

غريفث يطرح إحاطةً عاجلة عن مستجدات الوضع في اليمن أمام مجلس الأمن غداً الخميس

قالت مصادر دبلوماسية إمن من المتوقع أن يقدم المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث إحاطةً إلى مجلس الأمن...

وكالات- الخبر اليمني:

استقبل سلطان سلطنة عُمان، قابوس بن سعيد، رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي ، بنيامين نتنياهو، في العاصمة العمانية مسقط، أمس الخميس.

وقالت وكالة الأنباء العمانية، اليوم الجمعة، إن قابوس استقبل نتنياهو في بيت البركة، بالعاصمة مسقط، يوم أمس الخميس.ي

ولم تكشف عمان تفاصيل الزيارة التي تعد هي الأولى لرئيس وزراء اسرائيلي إلى دولة خليجية.

وبثّت الوكالة صوراً من الإستقبال، كما بث التلفزيون العماني تقريرا مصورا يظهر استقبال السلطان قابوس لرئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي والوفد المرافق له.

وفي ردود المواقف الدولية على هذ الزيارة ، انتقد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي سلطنة عمان بسبب زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لمسقط.

علقت الخارجية الإيرانية، اليوم الجمعة، على الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى دولة عمان أمس الخميس.

ونقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية، عن القاسمي قوله : “من وجهة نظرنا لا ينبغي للدول الإسلامية بالمنطقة أن تفسح للكيان الصهيوني الغاصب وبضغط من البيت الأبيض بالتحرك لإثارة فتن ومشاكل جديدة في المنطقة”.

وأضاف: “لا شك أن هذا الكيان يسعى لإثارة الخلافات بين الدول المسلمة والتغطية على سبعين عاما من الغصب والاعتداء والمجازر بحق الشعب الفلسطيني المظلوم”.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أنه “يبدو أن اللوبي الصهيوني في البيت الأبيض والإدارة الأمريكية قد نشط مع بدء فترة رئاسة دونالد ترامب أكثر من السابق لضمان المصالح اللامشروعة للكيان الصهيوني وممارسة الضغط على الدول الإسلامية لدفعها إلى تطبيع علاقاتها الدبلوماسية مع غاصبي القبلة الأولى للمسلمين”.

وأفاد قاسمي بأن “التاريخ والتجارب تبرهن أن التراجع والخضوع للإملاءات اللامشروعة لأمريكا والكيان الصهيوني الغاصب سيجرئهم أكثر على ممارسة الضغوط والتمدد أكثر في المنطقة وتجاهل الحقوق المشروعة والمسلمة للشعب الفلسطيني”.

أحدث العناوين

نمو الناتج المحلي الإجمالي لسنغافورة بنحو 2 ف المائة

أظهرت بيانات وزارة التجارة والصناعة السنغافورية، نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث على التوالي، متوسعا بنحو 2 في المائة،...

مقالات ذات صلة