بي بي سي: تكشف في تحقيق لها ماذا يحدث داخل السجون السرية بالسودان

اخترنا لك

نشرت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”،  تحققيقًا تعرض فيه تعرض ناشطين ومتظاهرين سودانيين معارضين للنظام الحالي، لانتهاكات حقوقية صارخة أثناء اعتقالهم، فضلا عن انتهاج الأجهزة الأمنية أساليب تعذيب تحول دون ترك آثار تعذيب على أجسامهم.

متابعات -الخبر اليمني:

وحدد التحقيق عدة أماكن تتم فيها ممارسة هذه الانتهاكات، وفقا لتحليل للصور، ومقاطع الفيديو، وشهادات العديد من المعتقلين السابقين الذين أكدوا وجود هذه الممارسات المجرمة، والتي نفت السلطات وجودها من الأساس.

وأوضح التحقيق أن مقاطع فيديو وصورا (درامية) وثقها متظاهرون في السودان كشفت عن وجود عناصر أمن مقنعة، تطارد المحتجين وتعتدي عليهم بالضرب، ثم تقتادهم إلى مراكز اعتقال سرية.

ووصف التحقيق تلك العناصر الأمنية بفرق “التصفية”، وحدد مراكز الاحتجاز التي يقتادون المتظاهرين إليها، وماذا يحدث داخل جدرانها، حيث حللت قناة BBC Africa Eye، عشرات الفيديوهات المأساوية، التي تم تصويرها خلال الانتفاضة الأخيرة، كما أوردت شهادات تم جمعها من ناجين سابقين من التعذيب.

وذكر التحقيق أن بعض هؤلاء المحتجين أكدوا وجود منشأة احتجاز سرية ومخيفة تسمى (الثلاجة) حيث يستخدم البرد كأداة لتعذيب المعتقلين.

وأضاف التحقيق أن منهم من يرتدي لباسا عسكريا وآخرين يرتدون ملابس مدنية، فيما يرتدي العديد منهم أقنعة، ويحملون أسلحة متنوعة بدءا من البنادق الآلية إلى الأنابيب البلاستيكية التي تستخدم لضرب المتظاهرين.

وأوضح التحقيق أن الناشطين السودانيين يصفون الأفراد الذين يرتدون ملابس مدنية، بأنهم بلطجية من المستويات المتدنية، مأجورين من قبل الاستخبارات الوطنية، والأجهزة الأمنية، أو جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني.

وأظهر مقطع فيديو جنودا يرتدون ملابس عسكرية، ورجال شرطة في ملابس زرقاء وعملاء يرتدون ملابس عادية جميعهم يعملون مع بعضهم، فيما تظهر أيضا شاحنات بيك أب بيضاء، ومبني من السهل تحديده هويته وهو مركز شرطة كالكلا جنوب الخرطوم.

وأفاد التحقيق أن هذا المقطع مع الصور لهؤلاء الرجال الذين ظهروا في الفيديو، وشهادات أدلى بها الناشطون السودانيون تشير إلى استنتاجات واضحة أن الأشخاص الذين يرتدون ملابس مدنية هم جزء من القوات الحكومية.

وأورد التحقيق العديد من الحالات التي تم توثيقها نتيجة لتعرضهم للتعذيب من قبل أفراد الشرطة السودانية.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة