عكاظ تتهم حزب الإصلاح بالخيانة وتدعو لتحييده عن القيادة

اخترنا لك

ازاحت صحيفة عكاظ السعودية الموقف الضبابي السعودي من انقلاب المجلس الانتقالي الجنوبي على الشرعية وطرده لها من عاصمتها المؤقتة “عدن”، حيث أشادت بإجراءت المجلس الانتقالي واستخدمت توصيفاته في الحرب التي خاضها ضد الشرعية بالقول أنها كانت حرب ضد حزب الإصلاح.

متابعات-الخبر اليمني:

وقالت الصحيفة في مقالة تحليلية لمساعد رئيس تحرير صحيفة عكاظ الصحافي عبدالله آل هتلة “إن الأحداث الأخيرة أكدت المؤكد، وما كان يتم الحديث عنه من خيانات «إخوانية» عطّلت الجبهات في شمال اليمن، لتحقيق أجندات سياسية على المدى الطويل”

واتهمت عكاظ حزب الإصلاح بإدارة المعارك مع الحوثيين بأساليب لا تؤدي إلى الحسم، وإنما إلى إطالة أمد الحرب لاستنزاف «التحالف» وفقدان الثقة في «الشرعية».

وقالت إن “إخوان اليمن غير جادين في حسم المعركة، الأمر الذي يتطلب تحييدهم تماما عن قيادة الجيش الشرعي، وإدارة العملية السياسية. الخيانات لا زالت مستمرة في الجبهات، وبعض الانتصارات التي تدعيها أطراف في الشرعية غير حقيقية”

وتساءلت الصحيفة إذا كانت صرواح بمساحتها الصغيرة مقارنة بالمحافظات لم تحسم مواجهاتها منذ سنوات، وهي القريبة من مأرب، فكيف حسمت المواجهة مع الانتقالي لصالح الشرعية في شبوة، ومن أين أتت هذه القوات، ولماذا كانت متوقفة ولم تشارك في الحرب ضد الحوثيين في الجبهات القريبة من مأرب، وما هو الهدف من بقائها في مواقع متفرقة من مأرب .

وحيث تفتقر الصحافة في المملكة العربية السعودية إلى حرية الرأي كما تؤكد تقارير دولية فإن نشر مساعد رئيس تحرير الصحيفة لهذا الحديث يعكس الاصطفاف السعودي إلى جانب المجلس الانتقالي الجنوبي وتوجهه نحو تحييد الإصلاح، كما هو تعبير عن عدم اقتناع المملكة بحديث حزب الإصلاح عن براءته من جماعة الإخوان المسلمين المحضورة عالميا.

 

أحدث العناوين

عرض عسكري جوي بالطيران المسير في صنعاء

شاركت وحدة سلاح الجو المسير في قوات صنعاء، الثلاثاء، في عرض عسكري جديد، في إشارة إلى امتلاك صنعاء هذه...

مقالات ذات صلة