الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

خبير:220 مليون دولار ثمن الإقفال على اقتصاد لبنان يوميا

أفاد الخبير الاقتصادي جاسم عجاقة أن “كل يوم إقفال يكلّف الاقتصاد اللبناني 220 مليون دولار، وفي حال استمر الإقفال التام لمدة أسبوع سيؤدّي حكماً إلى انكماش اقتصادي ونقص في الإيرادات،

مؤشر- الخبر اليمني:

وهذا مايعني “زيادة العجز في الموازنة”، بحسب ما ورد في أحد المواقع الإخبارية اللبنانية.

وفي عملية حسابية بسيطة، يعني أن الإقفال التام لمدة أسبوع يخسر لبنان 1.54 مليار دولار.

وتشير الأرقام إلى تراجع نمو الناتج المحلي من 9% إلى 2% في أكتوبر 2019، في حين أن نسبة العجز والدين العام قد تصل لـ 155% من الناتج المحلي الإجمالي بحلول نهاية العام الحالي، في وقت يقارب العجز 90.5 مليار دولار، وهو من أعلى نسب العجز عالميا، والبطالة وصلت لـ 40%.

 

في حين يواصل اللبنانيون اليوم الخروج مجدداً إلى الشوارع في يوم مفصلي يتزامن مع عقد مجلس الوزراء جلسته الأولى منذ بدء التظاهرات وانتهاء مهلة حددها رئيس الحكومة سعد الحريري للقبول بخطة إنقاذ إصلاحية.

وتتضمن مقترحات ورقة العمل الاقتصادية إقرار موازنة 2020 من دون أي عجز، من خلال المزيد من التقشف في النفقات العامة وتصفير حسابات خدمة الدين العام في سنة 2020، وزيادة ضريبة الأرباح على المصارف من 17% إلى 34% لسنة واحدة، إضافة إلى خفض أجور النواب والوزراء الحاليين والسابقين بـ50% وخصخصة قطاع الاتصالات إما جزئيا أو بالكامل، وإقرار قانون استعادة الأموال المنهوبة.

كذلك سيتم بيع المؤسسة الوطنية لضمان الودائع، إضافة إلى بيع قسم من بعض المؤسسات التي تملكها الدولة مثل middle east وغيرها.

وتتضمن الورقة الاقتصادية اكتتاب المصارف بسندات خزينة بقيمة تصل إلى نحو 5 تريليونات ليرة، بفائدة قدرها نصف في المئة، على أن يتولى مصرف لبنان تأمين نحو 4 تريليونات ليرة لخفض خدمة الدين العام.

وتهدف الخطة إلى تحرير أموال “سيدر” من خلال هذه الإجراءات التقشفية.

قد يعجبك ايضا