الحوثي يعترف بـ “اعتراض” مشاريع اممية

اخترنا لك

أكد  محمد الحوثي، عضو المجلس السياسي الأعلى، السبت، اعتراض صنعاء على تنفيذ  مشاريع “اممية”. يأتي ذلك في اعقاب اتهام اممي لصنعاء بـ”التدخل في العمليات الانسانية”.

خاص- الخبر اليمني:

وقال الحوثي في سلسلة تغريدات بصفحته على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن  الاعتراض  كان على مشاريع من بينها مشروعان لرسالتين عبر الهاتف بمبلغ 600 الف دولار مخصصة لمرة وأحدة  أحدها تتعلق بـ”غسل الايدي قبل الاكل”  و الأخرى “عقب تغيير الحفاظات”.

وكشف الحوثي عن تلاعب المنظمات الدولية بأموال المانحين وعدم القبول بتخصيصها لصالح المواطن، مشيرا إلى أن تلك المنظمات خصصت 12 مليون دولار كأجرة نقل “بسكويت اطفال” ومثله لشراء عكازات وبما يساوي مائة الف دولار لكل عكاز.

واضاف “الباقي قدمتها المنظمات الدولية كنفقات تشغيلية لها”.

وكانت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الانسانية، أورسوا مويلر، التي اثنت على منح مالية من  السعودية والامارات،  قالت أن “الحوثيون” اجبروا المنظمات على العمل  في ظروف ” تتعارض  مع توجهاتها”، مهددة  بتعليق العمل الاغاثي ، وهذه الخطوة سبق للأمم المتحدة وان نفذتها قبل اشهر، عقب اتلاف صنعاء دقيق لبرنامج الغذاء العالمي تبين انه فاسد، لكنها تراجعت  عن القرار عقب  نشر ناشطون  كشوفات بمليارات الدولارات تقاضتها المنظمات الدولية على مدى السنوات الماضية ولم يعرف مصيرها.  ويقول الناشطون الذين اطلقوا حملة اين الفلوس أن الامم المتحدة ومنظماتها العاملة في اليمن تتخذ الحرب كستار للكسب غير المشروع.

 

أحدث العناوين

Aden Govt’ Establishes Oil Bank in Partnership with US Company

The Saudi-led coalition-backed government has establish a new oil bank in agreement with an American company in the city...

مقالات ذات صلة