موقع خليجي يكشف تفاصيل المخطط الإماراتي لفصل المخاء عن تعز

كشف موقع “عربي21” عن خطة اماراتية جديدة لتقسيم محافظة تعز وإنشاء إقليم “المخاء” على سواحلها المطلة على البحر الأحمر.

متابعات-الخبر اليمني:

ونقل الموقع عن مصدر عسكري في محور تعز قوله: ان الاماراتيين يمهدون إلى فصل الريف الغربي للمحافظة ومحوره “مديرية الحجرية” ليكون ضمن إقليم “المخا” الممتد من باب المندب مرورا بذوباب وموزع والوزاعية وصولا إلى مدينة المخا غربا على البحر الأحمر.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن أبو ظبي تعمل على “خلق فوضى أمنية شاملة وصدام بين قوات الشرعية، في الحجرية”، لتمكين حلفائها المحليين الذين زودتهم بالمعدات والأسلحة بالانتشار والتموضع عسكريا.

وبحسب المصدر فإنه سيتم إعداد قوة أخرى، من خارج هذه المناطق للتدخل كقوة إسناد في حال تم إفشال هذه المخطط.

ولفت إلى أن هذه الفوضى التي تخطط لها الامارات، تتزامن مع تنفيذ عمليات اغتيال، ونشر عصابات تقطع، لإرباك الحالة الأمنية بشكل كلي، حتى تصل قوات الجيش والأمن لحالة من الإنهاك شبه التفكك والانهيار.

وأكد المصدر ان تشديد الحصار على المدينة لكسر مقاومتها، من جهة الجنوب والغرب، وهو المنفذ الوحيد الخاضع لقوات الشرعية، سيدفع بالأخيرة إلى الانزلاق في   الفوضى أو الموت جوعا حتى الاستسلام.

وحذر المصدر من مساع إماراتية لتوظيف مقتل قائد اللواء 35 مدرع، عميد ركن، عدنان الحمادي، الأسبوع الماضي، في مسقط رأسه، جنوب تعز، الذي ينتظر الجميع نتائج لجنة التحقيق المشكلة من الرئاسة اليمنية، عقب الحادثة.

وأفاد أن هناك حالة من الاستقطاب الحاد تجريها الإمارات لتحييد القتال مع قوات صنعاء في مناطق الريف، ضمن خطة تقسيم تعز، في، بناء على تفاهمات أجرتها مع الجماعة عبر وسطاء إيرانيين.

وكانت “عربي21” كشفت في وقت سابق، عن ترتيبات إماراتية لتقسيم محافظة تعز، وفصلها عن ساحلها الممتد من باب المندب وصولا إلى مدينة المخا الاستراتيجية.

 

 

قد يعجبك ايضا