تأكيدات عن مشاركة قبلية في الهجوم على معسكر لهادي في مأرب

اخترنا لك

كشفت مصادر قبلية في مأرب، الاحد، تورط جهات في “الشرعية” بالهجوم الذي استهدف معسكر الميل وخلف نحو 220 قتيلا وجريح.

خاص – الخبر اليمني:

وقالت المصادر أن مجاميع قبلية نفذت الهجوم بقذائف الكاتيوشا والهاون من شرق المعسكر، مشيرة إلى ان الهجوم جاء في اعقاب اتصالات اجراها  صغير بن عزيز بمشايخ قبائل.

ورجحت المصادر بان يكون الهجوم ردا على بيان لوزارة دفاع هادي الذي صدر، السبت، وهاجمت فيه الوزارة تحركات طارق صالح  والتي كان اخرها زيارته للسعودية.

وقالت الوزارة على لسان “مصدر مسئول” أن طارق يسعى لتحقيق مطامح شخصية وأن عليه الاعتراف بهادي والانضمام إلى صفوف قواته، محذرة السعودية من أن اي تمكين لطارق صالح قد يدفع قوات هادي للانضمام إلى صنعاء والتصدي لما وصفتها بـ”مؤامرة تقسيم اليمن” في اشارة إلى مخطط التحالف لفصل المديريات الساحلية لتعز وتمكين طارق صالح هناك في ظل الانباء التي تتحدث عن مساعي اماراتية لتوليه ملف تأمين مصالحها في باب المندب والبحر الاحمر.

يذكر أن صغير بن عزيز كان اوقف مرتبات عناصر الاصلاح في مأرب، مما دفع بقادة فصائل الحزب إلى مطالبة علي محسن بإيجاد توازن عسكري لمواجهة نفوذ بن عزيز الذي يسعى للاستحواذ على الجبهات بدعم التحالف..

أحدث العناوين

تكتل تجار تعز يدعو للإضراب الشامل احتجاجا على الانهيار الاقتصادي

دعا تكتل تكتل تجار محافظة تعز القطاع التجاري للأضراب الشامل من يوم غداً السبت الموافق 4 ديسمبر وحتى يوم...

مقالات ذات صلة