الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

“داعش” يعلن التصعيد في البيضاء

نشرت مواقع تابعة لتنظيم “داعش” الاربعاء، مقاطع فيديو تظهر فيها عمليات للتنظيم الذي يتخذ من البيضاء، وسط اليمن ، معقلا له، ضد قوات صنعاء.

يتزامن ذلك مع تصعيد لاتباع التحالف في مختلف الجبهات.

خاص- الخبر اليمني:

وقال التنظيم ان عناصره استهدفت مواقع لـ”الحوثيون”  في مديرية قيفة، زاعما اسر  جنديان من قوات صنعاء.

وهذه ليست المرة الأولى التي يعلن فيها التنظيم الارهابي مشاركته في القتال ضد قوات صنعاء، ففي اغسطس من العام 2015، نشر التنظيم مقاطع فيديو يستعرض فيها مشاركة عناصره في عمليات ما وصفها بـ ” تحرير عدن” اعقبها بمقاطع اعدامات للأسرى بطرق بشعة..

كما احتفل  التنظيم بتخرج العديد من دفاعته العسكرية التي تلقت تدريبا في معسكر الجبليين “راس عباس”- حاليا-  وانشاء ايضا ديوان لوزارة الصحة ومستشفى ميداني لعلاج الاهالي واستقطابهم.

وكان ناطق قوات صنعاء العميد يحي سريع كشف  العام الماضي عن بدء التحالف، الذي سعى للتقارب مع النظام السوري، بنقل عناصر من “داعش”  إلى مطار سيئون تمهيدا لنقلهم للقتال في جبهات الحدود.. كما كشف الصحفي المحلي في محافظة البيضاء، مجاهد السلالي، في ذات العام عن هبوط متكرر لطائرات نقل مجهولة في مطار ترابي استحدثه التنظيم في معسكره بمنطقة يكلا، مشيرا إلى أن تلك الطائرات التي تزامنت مع استهداف مواقع القاعدة، قامت بإنزال اسلحة ومجندين اجانب لداعش”.

يذكر أن تقارير غربية نشرتها صحف كالواشنطن بوست الامريكية والاندبندنت البريطانية العام الماضي اكدت  استغلال التحالف السعودي – الاماراتي للطاقة الايدلوجية لدى التنظيمات الارهابية وتوظيفها في قتال “الحوثيون”، مؤكد وعلى لسان ضباط اماراتيين بأن التحالف اشنأ اتفاقيات  مع قيادات التنظيم مبررين ذلك بمنع تلك التنظيمات من التمدد في اوساط المجتمع بمنحهم نصيب في اجهزة “الشرعية” الامنية والعسكرية.

قد يعجبك ايضا