قوات عسكرية وقبلية من الصبيحة نحو عدن للرد على الانتقالي

اخترنا لك

حشدت قبائل الصبيحة قواتها للرد على اقتحام قوات تتبع المجلس الانتقالي الجنوبي  منزل قائد ما يسمى مقاومة الصبيحة “عبدربه المحولين” في مدينة عدن.

خاص- الخبر اليمني:

وقالت مصادر قبلية إن نحو لوائين من القوات التي تتبع المحولين ومجاميع قبلية احتشدت للتوجه نحو عدن للرد على الانتقالي الجنوبي.

واقتحم مسلحو المجلس الانتقالي، الاحد، منزل قائد  “مقاومة الصبيحة” في عدن في خطوة قد توسع الصراع بين الطرفين.

جاء ذلك عقب لقاءات جمعت قادة فصائل الصبيحة بضباط سعوديين.

وقالت مصادر محلية أن مسلحين على متن 20 طقم حاصرت فجرا منزل  عبدربه المحولي الذي يشغل ايضا منصب نائب وزير التعليم الفني في حكومة هادي قبل اقتحامه ونهب ما بداخله.

وقال المحولي في تصريح صحفي أن اقتحام منزله تم خلال زيارته لأسرته في الصبيحة.

وتزامنت عملية الاقتحام  مع لقاءات لقادة سعوديين في الصبيحة بقادة فصائل بينهم المحولي وذلك عقب نجاح السعودية بنشر فصائل موالية لها في هذه المنطقة الاستراتيجية الواقعة شمال غرب عدن في إطار تضيق الخناق على الانتقالي في عدن.

وخاضت قبائل  الصبيحة والانتقالي  تصعيد خلال الاسابيع الماضية تطورت إلى اختطاف متبادلة لقادة  عسكريين  وقادة فصائل قبل ان تتدخل وساطات للتقريب بين الطرفين.

وشكلت الصبيحة مؤخرا قوة مشتركة بقيادة حمدي شكري الصبيحي تضم 11 لواء وتم نشرها في مديريات المضاربة وراس العارة وطور الباحة في ضربة قوة للانتقالي الذي كان يرفض تنفيذ اتفاق الرياض باخراج قواته من عدن واضطر بعد ذلك للانسحاب من المدينة.

أحدث العناوين

ماذا ينتظر الاقتصاد العالمي في الخريف وماذا يقول السوق

يمكن أن تكون زيادة التفاؤل في الأسواق المالية، والتي لوحظت منذ منتصف الصيف، خادعة للغاية، تشير العديد من المؤشرات إلى...

مقالات ذات صلة