مؤشرات لانفراج أزمة الرواتب

اخترنا لك

قال الصحفي رشيد الحداد إن “هيئة تنسيق التحالف المدني للسلم والمصالحة الوطنية” و”اللجنة الاقتصادية العليا” بصنعاء توصلتا إلى التوافق حول عدد من القضايا الهامة حول صرف رواتب موظفي الدولة.

متابعات- الخبر اليمني:

وأشار إلى أن الجنة اقتصادية صنعاء وافقت على استئناف صرف مرتبات وزارة الصحة، وتحملت صنعاء فوارق العمولات بين الطبعتين من “العملة الوطنية” دون تحميل الموظف، حسب اجتماعها الإثنين الماضي بالهيئة.

وأوضح الحداد وهو المختص بالشأن الاقتصادي أن حكومة هادي اشترطت صرف رواتب موظفي الدولة وفق كشوفات 2014،  بإطلاق المبالغ المجنبة في الحديدة من ضرائب وجمارك المشتقات النفطية وفق ملحق اتفاق استوكهولم مقابل تغطية الفارق في حساب الرواتب الخاص بفرع البنك في الحديدة في حال تمت الموافقة من صنعاء.

وفي اجتماع الاثنين بين اللجنة الاقتصادية والتحالف المدني وافقت لجنة صنعاء على إطلاق المبالغ المذكورة وتوظيفها لحساب موظفي الدولة وفق بيانات ديسمبر٢٠١٤م بدون قيد أو شرط ،وبإشراف التحالف المدني للسلم والمصالحة الوطنية ومكتب مبعوث الأمم المتحدة، حسب رشيد الحداد.

ولفت الحداد إلى أن اللجنة الاقتصادية في صنعاء أبدت استعدادها التعاون في تفريغ النفط الخام في سفينة النفط “صافر” الرابضة في ميناء رأس عيسى بمحافظة الحديدة والبالغة مليون ونصف المليون برميل من النفط الخام وتوظيف عائداتها لحساب المرتبات لموظفي الجهاز الإداري للدولة وفقاً لكشوفات ديسمبر ٢٠١٤م، وبإشراف كامل من التحالف المدني وممثل الأمم المتحدة، وبما يضمن تمكُّن الفرق الفنية من صيانة السفينة “صافر” تفادياً لحدوث كارثة بيئية بحرية قد تلحق بالبحر الأحمر.

واعتبر أن هذا التقارب “إيجابي وهام من قبل صنعاء وأن على الطرف الأخر أن يفي بالتزاماته ويتعاطى بسرعة مع هذه الاستحقاقات وخصوصاً في ظل الأوضاع القائمة ومتطلبات مواجهة ازمة وباء كورونا”.

أحدث العناوين

الأندية المتأهلة لدور ال16 في دوري أبطال أوربا

حسمت أندية مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان تأهلهما الى ثمن نهائي دوري الأبطال بعد حصولهما على المركز الأول والثاني...

مقالات ذات صلة