شبوة .. إفراغ البنك المركزي وخزانات النفط

اخترنا لك

بدأت السلطة المحلية في شبوة، الموالية لهادي، السبت، خطوات  تعكس مخاوفها من سقوط المحافظة الأهم بيد خصومها في الانتقالي، الموالي للإمارات.

خاص- الخبر اليمني:

وافادت مصادر في البنك المركزي في عتق بقيام المحافظ  “الإخواني” محمد صالح بن عديو بإفراغ البنك من السيولة عقب توجيهه بتخصيص 300 مليون ريال لصالح  تمويل الحرب في ابين.

وتتضمن الوثيقة صرف المبلغ من حساب الطوارئ في المحافظة بنظر قائد محور عتق، عزيز العتيقي، الذي يقود قوات هادي في ابين.

ومع أن العتيقي اصيب في المواجهات الأخيرة ولا يزال مصيره غامض إلا أن المصادر عدت المبلغ  جزء من  سلسلة توجيهات تضمنت صرف مبالغ مماثلة لقيادات في قوات هادي وأخرى في حزب الاصلاح تشارك حاليا في القتال بشقرة.

وأكدت المصادر انعدام السيولة المالية في فرع المركزي بعتق.

على الصعيد ذاته،  افرغت سلطة الإصلاح في شبوة خزانات النفط بعملية  “مشبوهة”.

وقالت السلطة المحلية في بيان لها أنها تمكنت من بيع شحنة وقود جديدة  تقدر بنحو 600 ألف برميل من النفط رغم عراقيل الانتقالي، مشيرة إلى أن الشحنة تتبع شركة او ام في وشركة صافر في مأرب.

وتم إفراغ الشحنة عبر ميناء النشيمة الخاضع لسيطرة قوات هادي ..

هذه التطورات تأتي  في وقت اقتربت فيه المعارك من المحافظة النفطية الاهم في الازمة الحالية بين طرفي الصراع جنوب اليمن خصوصا بعد اعلان الانتقالي السيطرة على معسكر لقوات هادي في قرن الكلاسي على تخوم شقرة ، الفاصلة بين ابين وشبوة.

أحدث العناوين

قيادي موالي للتحالف: نعيش قمة المهانة

مثلما كانت المصالح الشخصية هي السبب الذي جمعهم بالتحالف وجعلهم أدوات له لتدمير بلدهم، كانت سبب خروجهم عنه، وتأكيد...

مقالات ذات صلة