الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

ضغوط بريطانية لإبرام صفقة جديدة في اليمن

كثفت الحكومة البريطانية، الأربعاء، ضغوطها على السعودية لإبرام صفقة جديدة بشأن اليمن.

يأتي ذلك قبيل جلسة للأمن الدولي بشأن خزان صافر العائم في الحديدة تحشد لها المملكة المتحدة منذ أيام.

خاص- الخبر اليمني:

وأجرى وزير الدفاع البريطاني السيد بن والاس اتصال بنظيره السعودي، تطرق خلاله  لحماية الممرات البحرية وحرية الملاحة في إشارة إلى الوضع في السواحل الغربية لليمن.

وأشار والاس  في بيان له إلى أنه ناقش استئناف الصادرات العسكرية للسعودية.

وجاء اتصال والاس ببن سلمان، مسؤول ملف اليمن، بعد ساعات على تصريحات لوزيرة الخارجية البريطانية أعلنت فيها  إنهاء الحظر القضائي على صادرات بريطانيا  من الاسلحة للسعودية لاستخدامها في حرب اليمن.

وتشير التحركات البريطانية الأخيرة إلى أن لندن تسعى لاستثمار تحركاتها في مجلس الأمن بشأن خزان صافر والذي تهدف من خلاله لإغلاق السواحل الغربية لليمن كورقة ضغط على صنعاء التي تستعد لتحرير مأرب، بإبرام صفقات أسلحة جديدة مع السعودية لمواجهة تداعيات “كورونا” الاقتصادية.

كما تؤكد بأن بريطانيا التي تتولى ملف اليمن في مجلس الأمن تسعى لتفجير الحرب في اليمن من جديد بغية تحقيق مكاسب اقتصادية.

يذكر أن بريطانيا صعدت خلال الفترة الأخيرة سياسيا  في ملف مأرب لمنع تقدم قوات صنعاء التي تقترب من تحرير المدينة، تنفيذا لأجندة التحالف السعودي- الاماراتي الذي يخشى ان يؤدي سقوط مأرب إلى خروجه النهائي من اليمن التي يشن عليها حرب منذ 6 سنوات.

قد يعجبك ايضا