السلطات التونسية توقف 7 أشخاص على علاقة بهجوم سوسة الإرهابي.. وداعش تتبناه

اخترنا لك

أوقفت السلطات التونسية اليوم الاثنين، سبعة أشخاص خلال التحقيق في مقتل أحد عناصر الحرس الوطني في هجوم إرهابي يوم أمس الأحد، والمعروف إعلامياً بهجوم سوسة.

وكالات-الخبر اليمني:

وقال الناطق باسم الحرس الوطني، حسام الدين الجبابلي، يوم أمس الأحد، إن “دورية أمنية تضم اثنين من أعوان الحرس الوطني تعرضت للاعتداء بسكين من طرف إرهابي في وسط مدينة سوسة”، على بعد 140 كيلومترا جنوب العاصمة تونس، استشهد أحدهما وأصيب الثاني بجروح وهو في المستشفى”.

وأوضح الجبابلي أن قوات الأمن لاحقت المهاجمين الذين استولوا على سيارة الدورية وأسلحة الضحيتين، مشيرا إلى أن “ثلاثة إرهابيين قُتلوا في تبادل إطلاق نار”، واستعادت قوات الأمن السيارة والأسلحة.

وأضاف الجبابلي أنه حتى اللحظة تم الاستماع لـ 43 مشتبها بهم لهم علاقة بالعملية الإرهابية وقد تم احتجاز 7 أشخاص من بينهم زوجة إرهابي” وشقيقان له، أثبتت المعطيات الأمنية أنهما كانا على اتصال مع صفحات أجنبية وتلقيا تدريبا في كيفية الطعن والتسميم”.

وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية اليوم الاثنين الهجوم، واكتفى بإعلان مقتل أحد أفراد القوات الأمنية في الهجوم الذي نفذه “مقاتلون” من التنظيم، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

 

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة