محكمة الجنايات الدولية تبحث مع الحكومة السودانية تسليم البشير

قال مصدر حكومي سوداني، إن المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا، وصلت اليوم السبت، إلى الخرطوم لبحث تسليم الرئيس السوداني السابق عمر البشير وآخرين إلى المحكمة، بتهم ارتكاب جرائم حرب وإبادة جماعية.

وكالات-الخبر اليمني:

وكانت المحكمة أصدرت مذكرات اعتقال بحق عمر البشير واثنين من مساعديه بتهم ارتكاب جرائم إبادة جماعية وتطهير عرقي وجرائم حرب ضد الإنسانية أثناء النزاع في إقليم دارفور غرب البلاد، الذي استمر بين 1989 و2004، وأسفر عن 300 ألف قتيل وملايين النازحين.

وفي يونيو الماضي، سلم على كوشيب، أحد المطلوبين للمحكمة، نفسه لفرع المحكمة في دولة إفريقيا الوسطى المجاورة لإقليم دارفور.

كما أعلنت الحكومة السودانية التي تولت السلطة بعد الاطاحة بالبشير في أبريل 2019 موافقتها على “مثول “المطلوبين لدى المحكمة امامها، في فبراير الماضي.

وتجاهل الرئيس السوداني عمر البشير مذكرات التوقيف الدولية الصادرة بحقه، هو الذي حكم البلاد ثلاثين عاماً، وتم وضعه في سجن كوبر بالعاصمة السودانية الخرطوم، حيث تجري محاكمته.

وقد صدر حكم أول في حقه في قضية فساد في ديسمبر الماضي، وقضى بسجنه لمدة عامين.  ويحاكم البشير مع 27 شخصاً آخرين بتهمة تدبير انقلاب 1989 الذي اطاح بالحكومة المنتخبة آنذاك.

قد يعجبك ايضا