قيادات الانتقالي توجه اتهامات للمجلس ورئيسه بالمناطقية

اخترنا لك

في مؤشر متقدم على حالة عدم التجانس بين مكونات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا والذي يسيطر على محافظة عدن أقصى الجنوب اليمني وجهت قيادات بارزة في المجلس اتهامات مباشر لرئيسه عيدروس الزبيدي ونائبه هاني بن بريك بالمناطقية في تعيين القيادات السياسية والعسكرية في المجلس متوعدين بالتصدي لها بكل قوة إن تطلب الأمر ذلك.

الخبر اليمني – خاص

عبد السلام صالح حُميد رئيس ما يعرف باللجنة الاقتصادية العليا للمجلس الانتقالي رفقة عدد آخر من القيادات كان قد وجه اتهامات مباشرة لرئيس المجلس ونائبه بالمناطقية في التعامل مع قرارات التعيين العسكري والسياسي في المجلس و  طالب بوجب التعامل بطريقة عادلة في توزيع المناصب العسكرية والسياسي.

اتهامات دفعت بنائب رئيس المجلس هاني بن بريك بوصف حميد والقيادات الأخرى بالمريضة في مشهد يلخص واقع حالة عدم التجانس في توقيت حرج من تاريخ الانتقالي الذي يخوض حروبا على أكثر من جبهة مع الإصلاح وقوات هادي في أكثر من محافظة جنوبية.

ذات الاتهامات كان قد وجهها في وقت سابق ما يعرف بمساعد الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي فضل محمد الجعدي محذرا من أن الإهمال المتعمد لقيادات جنوبية بفعل انتمائها المناطقي سيعيد الجنوب إلى الوراء وتحديدا إلى سنوات الصراع في 86 بين المكونات الجنوبية.

ويواجه الانتقالي اتهامات مباشرة من أعضائه وقيادات جنوبية أخرى اتهامات بالمناطقية المفرطة في التعامل مع قرات التعيين في السلكين السياسي والعسكري ما يضاعف من مأزق التآلف بين مكوناته .

أحدث العناوين

Coalition Air Forces Attack Capital Sana’a, Marib, Hodeidah

Fighter jets of the Saudi-led coalition attacked residential areas of the capital Sana'a on Thursday afternoon, a security official...

مقالات ذات صلة