حظك وتوقعات الأبراج اليومية الثلاثاء 19 يناير 2021

اخترنا لك

محاولة أمريكية جديدة لتهدئة بريطانيا بشأن اليمن

التقى المبعوث الأمريكي إلى اليمن، تيم ليندر كينغ، الخميس، بالسفير البريطاني لدى اليمن، مايكل آرون، في خطوة تحاول الولايات...

قيادي في محور تعز يعتدي على قاض في مقر عمله

اعتدى نجل قائد محور تعز خالد فاضل، الثلاثاء، بالضرب على أحد القضاة في مقر عمله بمدينة تعز، على خلفية...

واشنطن تعرب عن إحباطها بعد رفض إيران مقترحًا أوروبيًا لمحادثات بشأن الاتفاق النووي

أعرب البيت الأبيض اليوم الأحد، عن إحباط واشنطن بسبب رفض إيران للمحادثات غير الرسمية مع القوى الأمريكية والأوروبية بشأن...
لا يزال القمر يتنقل في برج الحمل الناري ولا يزال يشكل مربعا فلكيا مع الشمس من برج الجدي ولا تزال الايجابيات ترافق كل من مواليد الحمل الاسد والقوس.
متابعات-الخبر اليمني:
تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد اليوم الثلاثاء 19 كانون الثاني (يناير) من برج الجدي تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء االله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم انطلاقة عام مميزة تقدم لك المزيد من الامال كي تتابع في تنفيذ مشاريعك واحلامك ويعطيك الدعم والحظ لتنفيذ المشاريع وتمدك بالطاقة والعزيمة وتجسد الرغبات وتبشر بنجاحات لتنطلق بمسيرة جديدة عام مهم يحمل احلاما وسفرا ازدهارا ونجاحا في كافة المجالات.
مواليد اليوم الثلاثاء 19 كانون الثاني (يناير ) من برج الجدي
مواليد اليوم من برج الجدي يلفتنا عدم تسرعه في الزواج، رغم حبه الكبير للعائلة واحترام روابطها وتقاليدها، الا انه يفكر اولا بتحقيق ذاته على الصعيد العملي والمادي والوصول الى اهدافه دون مساعدة احد، فقد يتخلى او يتروى في حبه وعلاقته ان بدت طريق نجاحه طويلة او غير واضحة.. ومن الأسباب الأخرى: عدم شعوره بالاستقرار النفسي والعاطفي ويخفي توتره الداخلي بحالة من الطيش والتسرع والسعي وراء المغامرات.
مهنياً: تتمتع بقدرة كبيرة على الإقناع وبأفكار غزيرة، لا تتردّد في الإفصاح عن رأيك أو طرح آرائك.
عاطفياً: تسير الأمور بينك وبين الشريك كما تشتهيان، وتنتقلان إلى مرحلة جديدة من الثقة المتبادلة والحب الصادق.
صحياً: تتراجع المعنويات والأوضاع الصحية فتشعر بالإحباط نوعاً ما وتتقوقع على ذاتك.
مهنياً: حاول ان تبتعد عن الضوء وتحدث عن مشاريعك الى من تثق به بعيداً عن أسماع الآخرين، أما في العمل فتحقق نجاحات كبيرة ومذهلة.
عاطفياً: تقوى الرومنسية، إعتن بمظهرك وارتد أجمل الثياب، فقد تلتقي الحبيب إذا كنت خالياً، ولا سيما أن الوقت قد حان للارتباط.
صحياً: تبدو الأمور بحاجة ماسّة إلى ممارسة الرياضة بكثافة، بعد ازدياد الوزن كثيراً.
مهنياً: عوامل إيجابية وجيّدة على الصعيد المهني، مترافقة مع مطالبك المالية المحقة، وقد تبلغ الهدف قريباً.
عاطفياً: في الأجواء عشق وتعلّق وكلام كثير ودعوات متراكمة وسحر تمارسه أينما حللت.
صحياً: الشعور بالخيبة أحياناً يولد حالة اكتئاب ورغبة في الانزواء واضطراباً نفسياً.
مهنياً: كن متأنياً جداً هذا اليوم على الصعيد المهني والمادي، إبحث عن سلامتك ولا تغامر في أي مجال.
عاطفياً: تحرر من الضغوط وبرهن عن جرأة وشجاعة أمام الشريك، قد تعرف مغازلة جدية تقودك إلى نهاية سعيدة ومريحة.
صحياً: تكون عبرة لكل من يعاني متاعب صحية يتخلص منها بالإرادة القوية وممارسة الرياضة.
مهنياً: يؤدّي الأصدقاء دوراً في تقدمك المهني، وتنتمي إلى جماعات قوية وداعمة تؤيدك في طروحاتك واقتراحاتك المهنية.
عاطفياً: تتمالك أعصابك أمام الشريك ولا سيما حين تصدر منه بعض التصرفات الصبيانية، لكنك تستوعب الأمور بسعة صدرك.
صحياً: مهما كثرت المشاغل لإبعادك عن الرياضة، حاول إيجاد ولو وقت قليل لممارستها.
مهنياً: مكافأة غير متوقعة في طريقها إليك، تقديراً لجهودك الكبيرة في تنفيذ كل ما يطلب منك بجدية لافتة.
عاطفياً: لا تتطرق إلى المواضيع الحساسة والتي تشعر أنها قد تجرح الحبيب وتجعله يشك فيك وتتسبب بإبعاده عنك.
صحياً: تواجه أشخاصاً يثيرون بعض المتاعب من خلال انفعالات ومواجهة صارخة وتظهر المتاعب وتنقلب المقاييس رأساً على عقب.
مهنياً: تنحسر متاعب الأيام الأخيرة، وتتحرر من قيد أو رابط، وتواجه العثرات والعقبات بعزيمة أقوى وتتغلب على المنافقين.
عاطفياً: تبدو متحمّساً ومنفتحاً وناجحاً في الوصول إلى هدفك وواثقاً بنفسك، ومطمئناً الى مصيرك مع الشريك.
صحياً: إياك والاكتفاء بالمأكولات التي قد تفقدك قسماً كبيراً من البروتيينات، ما يؤثر سلباً في وضعك الصحي.
مهنياً: يوم ملائم جدّاً للتحرّك في عدة اتجاهات وعدم حصر الجهود بأمر أو اثنين لكن لا تراهن على الدّقة أو الخبر اليقين.
عاطفياً: تتأكد أن الشريك هو عالمك وحبك الحقيقي وأن كل الأخطاء التي رافقت علاقتكما العاطفية كانت نتيجة انفعالات غير ضرورية.
صحياً: قد تمر بأمور مخيّبة للآمال، وربّما تحمل فوضى وعدم رضى، ما ينعكس سلباً على وضعك الصحي.
مهنياً: ابدأ بتنفيذ مشروعك الذي خططت له طويلا وسيدر عليك أموالا جيدة، وستجد في نهاية المطاف أنك في وضع مهني جيد.
عاطفياً: يغمرك الشريك بحبه وحنانه وبالمفاجآت السعيدة والأوقات الساحرة ولكنك بعيد عنه، حاول أن تدخل الفرح إلى قلبه بأي طريقة لأنه بأمسّ الحاجة لذلك.
صحياً: خذ المبادرة للقيام بكل ما يبعد عنك المشكلات الصحية أو يصيبك بعوارض مزعجة.
مهنياً: توجّه إليك بعض الأسئلة في اجتماع اليوم تسبب لك الإحراج ولا سيما أنك لا تعلم شيئاً عنها.
عاطفياً: بعض العقبات تقف بطريقك وتحاول أن تتجاوزها بأقل خسائر ممكنة حفاظاً على العلاقة.
صحياً: الإرادة ضرورية في حالة مثل حالتك تتطلب منك الصبر والأناة لتتخلص من مشكلاتك الصحية.
مهنياً: تفاجأ في الدوائر الرسمية بتسهيلات في المعاملات وتخليص الأمور العالقة والاهتمام الشخصي بك.
عاطفياً: تحاول أن تسلط الضوء على قدراتك الإنسانية ومدى استعدادك للتضامن مع الحبيب، الذي بدوره يتجاوب معك مقدمًا الدعم والاهتمام والرعاية.
صحياً: تكون في تحسن، لكنك تعاني الإجهاد بسبب التفكير المستمر في علاقاتك ومسؤولياتك الاجتماعية وفي مجال العمل.
مهنياً: تبحث في قضايا تمويلية ومشاريع كبيرة تضمّ بعض الزملاء أو الجهات، وتقتحم الساحات وتكون واثقاً بخياراتك.
عاطفياً: عليك أن تركز أكثر على مجالك العاطفي فالكثير من المحطات المهمة في طريقها إليك حاملة مفاجآت سارّة.
صحياً: محاولة إيجاد الوقت للقيام بالتمارين الرياضية المناسبة خير من التقاعس والكسل والتسويف.
|جاكلين عقيقي

أحدث العناوين

استهداف السعدي والحمزي .. محاولات أمريكية بائسة لإرضاء السعودية وإسرائيل

فرضت الولايات المتحدة عقوبات جديدة على قياديان في القوات البحرية والجوية اليمنية فما الهدف وما تداعيات ذلك؟ خاص – الخبر...

مقالات ذات صلة