غريفيث يؤنب بن مبارك.. أزمة بين المبعوث الأممي وحكومة هادي

اخترنا لك

قوافل الجنوب إلى مأرب تثير غضب فصائل تتضور جوعا في الضالع

عم استياء واسع في صفوف الفصائل الجنوبية التي تقاتل في صفوف التحالف السعودي- الاماراتي بجبهة الضالع، الاثنين، مع اجبار...

تستر هادي على عسكرة الامارات للجزر اليمنية يكشف صفقة من تحت الطاولة

وسعت الإمارات ، السبت، انتشارها العسكري في الجزر اليمنية الممتدة في بحر العرب وباب المندب بالتزامن مع استمرار تفكيك ...

صنعاء تستقبل العام السابع للحرب بمرحلة جديدة من “توازن الردع “

قبيل أيام على حلول الذكرى السابعة للحرب التي تقودها السعودية، على اليمن بمشاركة تحالف من 17 دولة ،  اطلقت...

وجه المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، الخميس، تأنيب شديد اللهجة  لحكومة هادي الجديدة في خطوة تكشف عن أزمة بين الطرفين تلوح بالأفق مع محاولة الأخيرة تجاوز إطار عملها بعرقلة الجهود الأممية  للحل الشامل .

خاص – الخبر اليمني:

وأجرى المبعوث الأممي اتصال مرئي بوزير الخارجية في حكومة هادي ، أحمد بن مبارك، طالبه فيه بتركيز  الحكومة على الجوانب التي شكلت من أجلها وأبرزها مواجهة التحديات الاقتصادية  عبر توفير الموارد والحفاظ على استقرار العملة.

وجاء اتصال غريفيث على خلفية اتصالات أجراها  بن مبارك مع سفراء غربيين في محاولة لتسويق التصنيف الأمريكي للحوثيين في محاولة لعرقلة الجهود الأممية التي يقودها غريفيث للحل الشامل.

وقال غريفيث بإن المجتمع الدولي لن يدعم سوى تلك الجهود للحكومة في تهديد غير مباشر بسحب بساطها في حال تدخلت في العمل السياسي.

وأكد غريفيث الذي رفض التصنيف الأمريكي للحوثيين باعتباره إعاقة لطريق السلام مواصلة مكتبه الجهود الرامية لتحقيق السلام الشامل في اليمن.

وكان بن مبارك ، وفق وسائل إعلام هادي، انتقد غريفيث لرفضه تصنيف الحوثيين  محاولا تسويق فكرة تشكيل حكومته لجنة للاستيلاء على المساعدات المقدمة من المانحين والتي سبق لها وأن باعتها في سواحل جيبوتي.

أحدث العناوين

استهداف السعدي والحمزي .. محاولات أمريكية بائسة لإرضاء السعودية وإسرائيل

فرضت الولايات المتحدة عقوبات جديدة على قياديان في القوات البحرية والجوية اليمنية فما الهدف وما تداعيات ذلك؟ خاص – الخبر...

مقالات ذات صلة