سيناتور أمريكي يعترف بتورط بلاده في اليمن ويعتبر تجميد أسلحة السعودية والامارات خطوة لتصحيحها

اخترنا لك

أشاد مشرعون امريكيون ، الخميس، بخطوة الإدارة الامريكية الجديدة تجاه وقف  تسليح السعودية والامارات في الخليج .

يأتي ذلك  عقب تأكيد الخارجية الامريكية وقف صفقات أسلحة للسعودية والامارات كانت ابرمت مع الرئيس السابق دونالد ترامب.

خاص – الخبر اليمني:

واعترف  السيناتور  الديمقراطي كريس مورفي  بتورط بلاده  بقتل الأطفال في اليمن ، مطالبا بسرعة إعادة النظر  في علاقة الولايات المتحدة بحلفائها  الخليجيين.

وقال مورفي  أن  الأسلحة التي باعتها الولايات المتحدة  للسعودية والامارات استخدمت في قتل الأطفال وارتكاب مجازر بحق المدنيين ، واصفا تجميد الصفقات الأخيرة  بالخطوة الصحيحة.

وكانت الخارجية الامريكية اكدت في بيان لها وقف كافة صفقات الأسلحة التي ابرمها الرئيس السابق مع دول وجهات، مشيرة إلى أن  الهدف مراجعة الصفقات تلك.

وابرمت السعودية قبيل رحيل ترامب بأيام صفقة لشراء مئات القنابل الذكية بقيمة نحو 500 مليون دولار، لكن الخطورة في الصفقة انها تتضمن بند يتيح للشركة المصنعة بتصنيع تلك القنابل على الأراضي السعودية وبما يسمح للرياض بالسيطرة على التقنية الامريكية.

كما ابرمت الامارات  صفقة لشراء قرابة 50 طائرة من نوع اف 35 وأخرى مسيرة  مقابل اعلان التطبيع مع إسرائيل.

 

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة