طارق يواصل ملاحقة خصومه غربا ويتمدد شرقا

اخترنا لك

واصل طارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي لليمن، السبت، إنشاء مملكته الخاصة بقواعد مغايرة  مع توسيع نطاقها الجغرافي بالتمدد  صوب الهلال النفطي لليمن.

خاص – الخبر اليمني:

في الساحل الغربي لليمن، أفادت مصادر محلية باعتقال ما تسمى بـ”القوات المشتركة”  التي يقودها طارق لقيادي بارز في  الفصائل التهامية ، رفيق دومه، والذي يعد ركن توجيه اللواء الثاني “مقاومة تهامية”  وعرف بمناهضته لطارق صالح.

ولم يعرف مصير دوامه الذي اودع سجن “الضغاطة” التابع لطارق في المخا.

واعتقال دوامه جاء بعد ساعات على انتقاده اعلان طارق صالح تكتل سياسي جديد في الساحل الغربي لليمن ومطالبته برحيله.

كما تعد امتدادا لحملات سابقة شنها طارق ضد خصومه المفترضين في العمالقة والالوية التهامية  وسط اتهامات له بمحاولة اضعاف هذه الفصائل وبما يمكنه من الوصاية عليها واخضاعها لقياداته.

وتأتي محاولات طارق تشديد قبضته على الساحل الغربي عشية تحركات للتمدد شرقا، حيث أفادت مصادر في مكتبه السياسي عن تسميته وضاح بن بريك  نائبا له ضمن قائمة تضم شخصيات عدة من حضرموت وشبوة اللتان تمثلان راس الهلال النفطي لليمن.

وتركيز طارق على حضرموت بتحالفه السياسي الجديد يشير إلى أنه يسعى  لاستكمال تطويق الإصلاح في هذه المنطقة الثرية بالنفط والغاز، حيث سبق له  وأن نشر وحدات تحت مسمى النخبة الشبوانية في شبوة، ويستعد لنشر وحدات في مطار الريان آخر معاقل الامارات في حضرموت والتي تتعرض فيه حاليا لضغوط إعادة فتحه.

ومن شأن حضور طارق في حضرموت حماية جبهته المتقدمة في مأرب والتي يقودها صغير بن عزيز منذ سنوات.

في السياق، أعلن محمد القوسي المتواجد حاليا في مأرب وابرز الشخصيات المؤتمرية التي  تقود فصائل الحزب هناك  تأييده لمكتب طارق الجديد ووعد بدعمه.

هذا الإعلان جاء عشية اتهام  الإصلاح في مأرب بتدبير تصفية قائد المنطقة العسكرية السادسة امين الوائلي والذي  وافق على تأييد مكتب طارق خلال لقاء عقد مؤخرا بحضور بن عزيز، وفق مصادر إعلامية.

أحدث العناوين

الأندية المتأهلة لدور ال16 في دوري أبطال أوربا

حسمت أندية مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان تأهلهما الى ثمن نهائي دوري الأبطال بعد حصولهما على المركز الأول والثاني...

مقالات ذات صلة