قتلى وجرحى بتفريق تظاهرات بالقوة في حضرموت

اخترنا لك

قتل شخص على الأقل وصيب  7 آخرين، الثلاثاء، بمواجهات بين الامن ومحتجين في مدينة المكلا ، المركز الإداري لمحافظة حضرموت النفطية، شرق اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

مصادر محلية أفادت بان قوات النخبة الحضرمية التي يقودها المحافظ فرج البحسني اطلقت الرصاص الحي على محتجين  في منطقة ميفع حجر شرق المكلا ، خرجوا ضمن تظاهرات أسبوعية  للمطالبة بتحسين الخدمات بينها الكهرباء.

وقطع المحتجون الخطوط الرئيسية بالمنطقة ومنعوا حركة المرور بما فيها موكب المحافظ البحسني مما تسبب بالتصعيد من الطرفين.

ولا يزال التوتر متصاعد بين الطرفين وسط دعوات للخروج بتظاهرات لقلع البحسني المحسوب على الإمارات.

وكانت قوات البحسني اجهضت محاولات متكررة للتظاهر ضد تردي الخدمات في المحافظة التي صدرت مؤخرا شحنة جديدة من النفط الخام عبر ميناء المسيلة يقدر بمليوني برميل من النفط.

واطلاق الرصاص الحي يعد الأول من العرض العسكري الذي نظمته قوات المنطقة العسكرية الثانية في المكلا الأسبوع الماضي وتوعد فيه البحسني بكلمة بقطع يد كل من تسول نفسه لما وصفه بـ”نشر الفوضى”.

وقال البحسني خلال الاستعراض إنه غير معني بالكهرباء كونها مشكلة مركزية في إشارة إلى حكومة هادي.

ومن شأن  التطورات الأخيرة  وضع محافظ حضرموت في مأزق في ظل مساعي  فصائل محسن بوادي حضرموت التمدد صوب الساحل لفرض محافظ محسوب على الإصلاح وضغوط الانتقالي لتغيير البحسني الذي يرفض جر المحافظة إلى صراع مع خصوم المجلس.

كما من شانها إثارة اطراف أخرى تتبنى التظاهرات في حضرموت كالحراك الجنوبي الذي لم يعلق بعد.

أحدث العناوين

تكتل تجار تعز يدعو للإضراب الشامل احتجاجا على الانهيار الاقتصادي

دعا تكتل تكتل تجار محافظة تعز القطاع التجاري للأضراب الشامل من يوم غداً السبت الموافق 4 ديسمبر وحتى يوم...

مقالات ذات صلة