أطباء يتركون مقص ومنشفة وبقايا سكين في بطن مرضاهم

اخترنا لك

Hunger Strikers Demand to End Deadly Blockade on Yemen

The US-based Yemeni Liberation Movement is calling for international solidarity as six of its members begin the 11th day...

إتهام للأمم المتحدة بالتغاضي عن كارثة وشيكة في البحر الأحمر

اتهم القيادي البارز في حركة أنصار الله و عضو المكتب السياسي لصنعاء محمد علي الحوثي ، اليوم السبت ،...

Thirteen of Saudi Coalition Recruits Return to Sana’a

The National Center for Returnees in the capital Sana'a on Wednesday received 13 people, including two leaders, of those...

يجري الاطباء عمليات جراحبة بسبب مشكلة ما حدثت للمريض لكن الغريب هو أنهم يتركون سهوا ً أشياء داخل بطن مرضاهم دون أن ينتبهوا ويعرف المرضى ذلك عندما يجرون في وقت لاحق عملية اخرى

متابعات- الخبر اليمني :

فقد ترك طبيب بقايا سكين في معدة شاب اندنوسي واكتفى الطبيب بتنظيف الجرح وخياطة المنطقة التي تعرضك للخدش بواسطة السكين، دون أن يزيل الجزء المتبقي منها داخل أمعاءه.

وواقعة اخرى حيث دخل طفل اصغير لإجراء العملية الجراحية، حيث تمت الجراحة بنجاح واستيقظ الطفل من تأثير المخدر وهو يشعر بتحسن.

وبعد مرور حوالي أسبوع على هذه العملية، شعر الطفل أن هناك شيئاً غريباً داخل بطنه دون أن يعرف السبب، حيث ذهبت الأم لإجراء الفحوصات على طفلها، فوجدت منشفة تركها الطبيب في أمعاء طفلها وقت إجراء العملية.

تقدمت الأم لتسجيل هذه الوقعة من خلال محضر رسمي لتدين الطبيب الذي تسبب في هذه الواقعة، حيث اتهمت الأم الأطباء المشرفين على العملية الجراحية بالإهمال الطبي.

دخل الصغير مرة أخرى لغرفة العمليات لإزالة المنشفة من أمعاءه، ثم تحويل الطبيب المشرف على العملية للقضاء وتغريمه غرامة مالية بسبب خطاءه الطبي.

تستمر وقائع الإهمال الطبي التي يكون ضحاياها المرضى، الذين يضعون ثقتهم الكبيرة للطبيب ويكتشفوا فيما بعض بأمراً كارثياً في جسدهما بعض الانتهاء من العملية الجراحية.

هذا ما حدث مع رجل لذهب لإجراء عملية الزائدة الدودية، حيث تفاجئ باستمرار الألم بعد إزالتها وإجراء العملية، ذهب مجدداً للطبيب لتفحصه من جديد، لكن لم يعلم الطبيب عن سبب شعور المريض بألم، إذ ظن أنها من الممكن أن تكون الأثار الجانبية للعملية.

ذهب المريض لإجراء أشعة على المعدة ليتفحص ما سبب شعوره بألم المعدة، حيث كان الأمر كارثي، اكتشف وجود مقص داخل أمعاءه من العملية الأولى الذي خضع لها.

تقدم المريض بإجراء محضر رسمي ليثبت الواقعة تجاه الطبيب المسؤول، لكن الطبيب اعترف بخاطئة الطبي، على أنه كان يعاني من عدم التركيز بسبب زيادة الضغط.

القصة الأخيرة بطلتها فتاة، كانت تعاني من ألم في معدتها بعد ابتلاع نقود معدنية بالخطأ، حيث دخلت للمستشفى لإجراء عملية جراحية، لكن من بعدها كانت مازال تشعر بالألم دون أن تعرف سبب معين لحدوثه.

عانت بسبب هذه المشكلة والذهاب لأكثر من طبيب لمرة السر وراء هذا الألم، حتى عرض عليها أحد الأطباء الكشف عن المعدة بواسطة المنظار ، تفاجئ الطبيب بوجود قطعة من الشاش الطبي داخل بطن الفتاة، أثناء قيامها بالعملية الجراحية حيث انصدم الجميع بهذه الواقعة الكارثية.

المصدر : رائج

أحدث العناوين

نمو الناتج المحلي الإجمالي لسنغافورة بنحو 2 ف المائة

أظهرت بيانات وزارة التجارة والصناعة السنغافورية، نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث على التوالي، متوسعا بنحو 2 في المائة،...

مقالات ذات صلة