الاستخبارات السعودية تضخ إعلامياً ضد أدواتها وتحملها هزائم التحالف .. إرهاصات إعلان الهزيمة

اخترنا لك

شهدت وسائل الإعلام السعودية المحسوبة على الاستخبارات السعودية تخصيص مساحات واسعة من منشوراتها وبرامجها لتكوين ضخٍ إعلامي ضاغط ضد أدواته وبما يساهم في تحميلها تداعيات هزيمته الساحقة في اليمن مع دخول الحرب السعودية على اليمن عامها السابع دون تحقيق هدف واحد من أهداف التحالف السعودي .

الخبر اليمني – خاص

وشهدت قناة سعودي 24 وهي واحدة من أهم قنوات الاستخبارات السعودية تخصيص أيام بثها الماضية لضخ مواد إعلامية تؤكد أن أدوات التحالف السعودي في إشارة إلى حزب التجمع اليمني للإصلاح و الانتقالي وقوات طارق وغيرها من القوى المنخرطة في الحرب السعودية على اليمن كانت السبب الحقيقي وراء إخفاق التحالف السعودي في محاولة لرمي هزيمته الساحقة في اليمن على أداوته رغم أنه هو المتحكم الحقيقي بهم .

هذا ونشطت الوجوه الإعلامية التي توجهها الاستخبارات السعودية في تصريحاتها وبما يخدم الغرض السابق إذ تشهد قنوات عربية كبرى ظهوراً متواصلاً لهم وبطريقة غير طبيعية في البرامج التحليلية والمداخلات التفاعلية .

أحدث العناوين

قيادي موالي للتحالف: نعيش قمة المهانة

مثلما كانت المصالح الشخصية هي السبب الذي جمعهم بالتحالف وجعلهم أدوات له لتدمير بلدهم، كانت سبب خروجهم عنه، وتأكيد...

مقالات ذات صلة