إيران تكاشف السعودية بما طرحته على طاولة صنعاء وتعرض إمكانية التفاوض على ملفات أخرى

اخترنا لك

كاشفت إيران، الإثنين، السعودية بوضعها في الملف اليمني في خطوة قد تشكل صدمة للسعودية التي كانت تعول على طهران وعززت مؤخرا التقارب معها بغية  تحقيق اختراق في اليمن يحفظ ماء وجهها.

خاص-  الخبر اليمني:

وأوضح  المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، في مؤتمر صحفي ما طرحه وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف خلال لقائه برئيس وفد صنعاء محمد عبدالسلام مؤخرا في العاصمة العمانية مسقط، مشيرا إلى أن ايران ترى ضرورة رفع الحصار  بالتزامن مع وقف اطلاق النار والتمهيد لحور بين كافة الأطراف.

وعبر زاده عن أمل بلاده في أن تدعم حكومة الإنقاذ في صنعاء هذا التوجه في إشارة واضحة إلى أن صنعاء التي سبق وأن رفضت ربط الملف الإنساني بالملفات العسكرية والسياسية لا تزال متمسكة بموقفها.

كما أشار إلى أن ما يدور في مارب ليس بمعزل عن ما يدور في اليمن الذي عبر عن قلقه بشأن الأوضاع الإنسانية المتفاقمة.

وأبدى زاده استعداد بلاده للتفاوض مع السعودية على مختلف المستويات وبشأن ملفات  عدة، واصفا  تغيير اللهجة السعودية في الخطابات تجاه ايران لا يكفي  مالم يتبعه تغيير في السلوك على الرغم من اعتباره جيد لتخفيف التوترات في المنطقة.

أحدث العناوين

ضجة بعدن على خلفية رفع سعر الرغيف 200% عن سعره الأساسي

ضجت شوارع محافظة عدن ، اليوم الأحد ، بعددٍ من المظاهرات التي خرجت إلى الشارع مساءً لتنديد برفع سلطات...

مقالات ذات صلة