أول تهديد للانتقالي في وجه “انتفاضة الجمعة” بعدن

اخترنا لك

اطلق المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، الثلاثاء، أقوى  تهديد  لأطراف جنوبية  تحضر لانتفاضة  ضد سلطته في عدن في مؤشر على توجهه لقمع الاحتجاجات المنددة بتردي الخدمات والمزمعة الجمعة المقبلة.

الخبر اليمني:

وتوعد  نائب رئيس المجلس ، هاني بن بريك ، من وصفهم بـ”مقحمي الانتقالي في ازمة الكهرباء” بالتعامل معهم كمعرقلي “الخدمات” موضحا بأن من يزج اسم الانتقالي في قائمة معطلي الخدمات منها الكهرباء هو ذاته من يعطل عمل الحكومة في عدن.

وجاء التهديد عقب اعلان فهد مشبق مدير عام المعلا السابق بأن التظاهرات المرتقبة ضد الانتقالي وحكومة هادي والتحالف ما يشير إلى أن الانتقالي قد يتعامل مع المتظاهرين كخصوم ما يعرضهم للاستهداف من قبل فصائله في المدينة.

ويأتي تنصل بن بريك الذي يفرض مجلسه السلطة على عدن من الكهرباء  في وقت تعيش فيه المدينة الذي بلغ الحر ذروته في ظل انقطاع متزايد للتيار الكهربائي احتقان قد ينفجر في وجه الانتقالي وينهي وجوده في اهم معاقله.

 

 

 

أحدث العناوين

الأمم المتحدة تستبدل خبز الجياع في اليمن بطعام راقي لكلابها

يموت  طفل يمني كل 6 دقائق من الجوع، ويعيش 3 مليون يمني تحت خط الفقر، و17 مليون مواطن يمني...

مقالات ذات صلة