حراك امريكي جديد لإنقاذ السعودية سياسيا

اخترنا لك

استأنفت الولايات المتحدة، الخميس، حراكها الدبلوماسي في ملف اليمن في خطوة تصعيدية تشير إلى محاولتها تعطيل  الإنفراج المرتقب للأزمة على ضوء التفاهم بين صنعاء ومسقط.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان لها بان المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ التقى بالسفير الفرنسي في الولايات المتحدة وناقش معه ضرورة وقف اطلاق النار في اليمن في تأكيد على أن هدف واشنطن الحالي من الحراك الجاري وقف تقدم قوات صنعاء في مأرب عبر حشد أصوات دولية بغية الضغط على صنعاء.

وكان المتحدث باسم الخارجية الامريكية قال في تصريح صحفي سابق إن  بلاده تتمسك بوقف إطلاق نار شامل في اليمن وذلك في أعقاب إعلان المجلس السياسي في صنعاء محددات اية اتفاقيات مقبلة أبرزها بضرورة رفع الحصار ووقف العدوان وخروج القوات الأجنبية من اليمن.

وتشير التحركات الامريكية إلى أن واشنطن تتجاهل المطالب برفع الحصار أولا وتعمل بكل جهد لوقف المعارك في مأرب تحت مسمى “وقف اطلاق النار” في ظل غياب الية واضحة لتحقيق ذلك وهو ما يعني فعليا تجميد معركة مأرب التي تدنوا قوات صنعاء من حسمها، خصوصا  وأنها تتزامن مع وصول وزير الخارجية العماني إلى الرياض  حاملا أفكار جديدة لتحقيق السلام على راسها إعلان رفع الحصار عن اليمن قبل الانخراط في أية مفاوضات للحل.

أحدث العناوين

احتجاجا على تدهور الأوضاع.. تجدد أعمال الشغب في المكلا

خرجت تظاهرة غاضبة، صباح الإثنين، في مدينة المكلا تنديدا بتردي الأوضاع المعيشية والخدمية، مطالبين برحيل حكومة هادي والانتقالي، وتحسين...

مقالات ذات صلة