G-1SM26ZKX1Q

طارق يتقرب بـ”الشرعية” لـ”الحوثيين” ويتمنى أن يصبح “حفتر”

اخترنا لك

دعا طارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي لليمن، الثلاثاء، صراحة إلى اسقاط “الشرعية”  وإعادة تشكيل “مجلس رئاسي موحد يضم كافة القوى” في خطوة وصفت على انها محاولة للتقرب من “الحوثيين” ..

يتزامن ذلك مع حراك دولي في مجلس الأمن لإعادة صياغة  مستقبل اليمن بدء بإلغاء القرار الدولي 2216 والذي يعيق مساعي السلام ويتخذ هادي منه  فرصة لتقيد خصومه.

خاص – الخبر اليمني:

وكشف طارق  الذي يزور العاصمة الروسية ، موسكو، منذ أيام فحوى الزيارة ، مشيرا في مقابلة  مع وكالة انباء روسية  إلى أنه ناقش رؤية مكتبه للحل السياسي في اليمن والقائم على السيناريو الليبي  في مؤشر على رغبته بدعم روسي كـ”خليفة حفتر” وتأكيده على ضرورة حل “الشرعية”  بالحديث عن ضرورة إعادة تشكيل مجلس رئاسي في اليمن.

كما حاول طارق مغازلة الحوثيين بالتأكيد على أنهم الطرف الأقوى على الأرض ومطالبته الروس بالتوسط لديهم للقبول بما وصفه “الحل السياسي” في إشارة  بحثه عن تقارب مع الحركة التي تحكم اليمن حاليا.

واكد طارق  مطالبته بدعم روسي في مجلس الامن لإلغاء القرار 2216 الذي يمنح هادي “شرعية” وبما يرفع العقوبات الدولية عن نجل عمه احمد علي وعائلته.

أحدث العناوين

تجار صنعاء وعدن يجمعون على رفض رفع الجمارك ويحذرون من مخاطره على المواطنين

أعلنت الغرف التجارية في صنعاء وعدن، الرفض القاطع لقرار حكومة الشرعية برفع سعر الصرف المستخدم لحساب الرسوم الجمركية، والذي...

مقالات ذات صلة