لتبرير وصول قوات دولية إلى المهرة..اتهام أمريكي اسرائيلي للحوثيين باستهداف السفينة الإسرائيلية في بحر العرب

اخترنا لك

كشفت صحيفة دايلي اكسبرس البريطانية عن وصول 40 جنديا من القوات البريطانية الخاصة إلى محافظة المهرة شرقي اليمن.

ترجمة خاصة-الخبر اليمني:

وقالت الصحيفة إن القوات البريطانية وصلت إلى المهرة بمبرر تعقب الذين استهدفوا السفينة الإسرائيلية “ميرسر ستريت” وهو الحادث الذي قتل فيه جندي بريطاني سابق يعمل لدى شركة أمبري البريطانية لتوفير الأمن للسفينة.

بحسب التقرير فإن عناصر القوات البريطانية عند هبوطهم في مطار الغيضة في المهرة ، لديهم وحدة حرب إلكترونية متخصصة يمكنها إلتقاط أحاديث الاتصالات.، لاستخدامها ضد الحوثيين، كما أنهم مدعومون بوحدات وعملاء محليون ممن لديهم معرفة بالمنطقة

وأخبر التقرير أن المخابرات الإسرائيلية والبريطانية تعتقد أن الطائرة بدون طيار أطلقت من شرق اليمن وتوجيهها بواسطة نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) نحو الناقلة قبل أن يسيطر عامل التشغيل على الميل الأخير ، ويوجه الصاروخ عبر الكاميرا إلى جسر السفينة.

واتهم التقرير الحوثيين بالوقوف خلف الحادث.

ونقل التقرير مصدر عسكري بريطاني رفيع الليلة الماضية قوله: “كل شيء يشير إلى إطلاق الطائرة بدون طيار من اليمن. القلق الآن هو أن طائرة بدون طيار ذات مدى ممتد ستمنحهم قدرة جديدة “.

وأعرب التقرير عن خشية بريطانيا من أن يكون الحوثيون يمتلكون طائرات مسيرة طويلة المدى لتهديد السفن التجارية الدولية في بعض أكثر ممرات الشحن ازدحاما في العالم.

ويرى مراقبون أن الاتهامات الموجهة للحوثيين ليست سوى مبرر لنشر قوات دولية في محافظة المهرة شرقي اليمن.

وتعرضت سفينة تابعة لرجل أعمال إسرائيلي تسمى ميرسر ستريت وترفع علم ليبريا في 30 يوليو الماضي في بحر العرب.

واتهمت اسرائيل إيران بالوقوف خلف الحادث، لكن إيران نفت واعتبرت هذه الاتهامات مبررا لهجمة عسكرية ضدها.

أحدث العناوين

فرنسا | مسيرات متواصلة دعماً لغزّة

خرج ما لا يقل عن ألف متظاهر مؤيد للفلسطينيين إلى شوارع باريس للمساء الثالث على التوالي للاحتجاج على القصف...

مقالات ذات صلة