أسرى فلسطينيون مضربون عن الطعام إلى المستشفى.. ومواجهات في باب العامود

اخترنا لك

نقل أسرى فلسطينيون اليوم الثلاثاء، إلى المستشفى بعد دخولهم في إضراب مفتوح لأكثر من 50 يوماً بسبب سوء معاملة جنود كيان الاحتلال لهم داخل السجون، وفق “نادي الأسير الفلسطيني” .

 متابعات-الخبر اليمني:

وقال محامي نادي الأسير الفلسطيني، جواد بولس، إن الأسير علاء الأعرج المضرب عن الطعام منذ 73 يوما قد نُقل من سجن “الرملة” إلى المستشفى بعد تردي أوضاعه الصحية، وإن الأسير هشام أبو هواش المضرب عن الطعام منذ 64 يوما نقل بدوره إلى المستشفى، فيما تم تحويل الأسير مقداد القواسمي لوحدة العناية المكثفة في مستشفى كابلان بعد تدهور خطير في وضعه الصحي.

وأوضح “نادي الأسير” أن القواسمي يواجه احتمالية الوفاة المفاجئة، كما أن الأعراض الظاهرة عليه تؤكد حصول تراجع خطير على جهازه العصبي، ما قد يتسبب له بأضرار جسيمة في الدماغ.

والأسرى الثلاث هم من بين ستة أسرى يواصلون الإضراب المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقالهم الإداري.

يذكر أن عراكا اندلع اليوم بين النائبين بالكنيست الإسرائيلي، العربي أيمن عودة، واليهودي القومي المتشدد إيتمار بن غفير، أمام غرفة أحد أسرى حركة “حماس” المضربين عن الطعام في مستشفى كابلان وسط إسرائيل.

وكان النائب أيمن عودة، رئيس القائمة المشتركة متواجدا منذ ساعات صباح اليوم الثلاثاء في مستشفى كابلان بجانب الأسير القواسمي لمتابعة حالته الحرجة بعد دخوله لليوم الـ91 من الإضراب عن الطعام.

 وبالتزامن وخارج السجون اندلعت مواجهات في منطقة “باب العامود” وسط القدس، وقام عناصر الشرطة الإسرائيلية بإطلاق قنابل الصوت والغاز بين الأهالي المحتفلين بذكرى المولد النبوي الشريف.

وأفادت وسائل إعلام محلية بقيام الجنود الإسرائيليين، اليوم الثلاثاء، باعتقال 4 شبان فلسطينيين بالقرب من المنطقة، واقتادتهم إلى جهة غير معلومة.

وتنفذ القوات الإسرائيلية حملة قمع في باب العامود، بشكل يومي، بهدف إفراغ المنطقة من الفلسطينيين.

أحدث العناوين

تحديث تيلغرام الجديد بميزات مدهشة

أطلق تطبيق تيلغرام تحديثه الجديد في 7 ديسمبر الجاري والذي تضمن ميزات عملية ومفيدة. متابعات- الخبر اليمني : فقد أصبح مالكو...

مقالات ذات صلة