لا تستغرب.. الأثر السلبي للعسل والثوم والزنجبيل

اخترنا لك

يتكون الجهاز المناعي من مجموعة من الخلايا والأعضاء التي تعمل على حماية الجسم، بينما يحصل الإنسان على مناعته من خلال النظام الغذائي الصحي، وحقن مضادات الأمراض في الجسم مما يؤدي إلى اكتساب مناعة فورية ضد الأمراض.

متابعات- الخبر اليمني :

الثوم يحفز جهاز المناعة ويساعد الجسم على مواجهة الفيروسات، ولكن لا يُنصح به لمن يعاني من الاضطرابات في الجهاز الهضمي، فهو يسبب الضرر لمن يعاني من قرحة المعدة المفتوحة والتهاب المعدة النشط، وصرحت خبيرة التغذية، إينا زيكينا، أن الثوم منتج قوي، وأن الإفراط بتناوله يسبب الضرر، خاصة على معدة فارغة، فهو يحفز إفراز العصارة المعدية والصفراء، مما قد يؤدي إلى تفاقم أعراض الأمراض.

الزنجبيل ليس دواء علاجيا بل أداة إضافية للعلاج، ويستخدم طازجا ومخللا ومجففا كتوابل وبالنسبة للأشخاص المصابين بأمراض الجهاز الهضمي بعدم تناول الزنجبيل، ومراعاة الاعتدال عند استخدامه كتوابل .

ولايجب المبالغة بالقوة العلاجية للعسل، كما نفى أن يكون له تأثير مبيد للجراثيم أو قاتل للفيروسات رغم احتوائه على كمية كبيرة من العوامل الحيوية التي تحفز التجدد، وبالنسبة للاشخاص الذين يعانون من السمنة وارتفاع ضغط الدم ومشاكل ضغط الدم والتهاب الكبد الدهني بالامتناع عن تناوله، بالإضافة إلى أمراض الجهاز الهضمي مثل التهاب البنكرياس، وقد يسبب العسل الحساسية مما ينصح باستبعاده فورا من النظام الغذائي.

وأعلنت مارغريتا بروفوتوروفا، مستشارة الطب المخبري، أن الأطعمة التي يتم تناولها أثناء الأوبئة ونزلات البرد الموسمية لا تقلل من خطر الإصابة، كما أنها غير قادرة على تقوية جهاز المناعة بشكل كبير مثل الثوم والليمون والبصل والحمضيات الغنية بحمض الأسكوربيك، والتي تعد كمنتجات صحية يجب تضمينها النظام الغذائي فقط.

ولا يوجد علاج سحري يمكنه تقوية جهاز المناعة فقط نظام غذائي متنوع وصحي، كما أنه يحتوي على كمية كافية من البروتينات (اللحوم ومنتجات الألبان)، وكذلك الفيتامينات والمعادن (الخضار والفواكه والأعشاب الطازجة).

أحدث العناوين

محامي فرنسي يترافع في المحاكم الدولية في قضايا جرائم التحالف في اليمن

قدم أسر ضحايا جرائم التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، الأربعاء، شكوى في المحاكم الدولية تحديدا في فرنسا، وكان مجلس...

مقالات ذات صلة